رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

تاج الدين: لا يمكن التنبؤ بموعد انتهاء كورونا ولا علاج للفيروس

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

قال الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الصحية والوقائية، إنه لا يمكن التنبؤ بموعد انتهاء جائحة فيروس كورونا، مؤكدًا أن بروتوكول علاج فيروس كورونا هى خطوط إرشادية للأطباء، وكل مريض له أسلوب علاجى معين وفقاً لحالته الصحية.

وأكد أنه لا يوجد دواء معين يعالج فيروس كورونا، لافتاً إلى تلك الأدوية لم تعطي نتائج للحالات الشديدة.

وأشار إلى أن هيئة الدواء المصرية صرحت لـ14 شركة دواء لإنتاج دواء كورونا الجديد.

جاء ذلك خلال المؤتمر الذى عقدته الجمعية المصرية  لأمراض الصدر والتدرن برئاسة الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الصحية والوقائية، المؤتمر الأول لارتفاع ضغط الشريان الرئوي، بالاشتراك مع الجمعية السعودية لدراسة ارتفاع ضغط الشريان الرئوي في أول مؤتمر مشترك، بين الجمعيتين، حيث يعقد المؤتمر اليوم الأربعاء فى أحد فنادق القاهرة.

يتناول المؤتمر الصحفي أحدث تحورات فيروس كورونا، وكيفية تشخيص متحور «أوميكرون» وفاعلية الـ«بي سي آر» في اكتشافه، إلى جانب الإعلان عن أحدث البروتوكولات العلاجية للتعامل مع فيروس كورونا بشكل مباشر، وبنسب شفاء عالية، علاوة على استعراض مستقبل التحورات الجديدة، وما إذا كان هناك موجات جديدة لتحورات فيروس كورونا خلال الفترة المقبلة.

يسعى المؤتمر إلى رفع مستوى الوعي عند كل التخصصات، والخروج بتوصيات مفيدة تصب في مصلحة المريض العربي بشكل أعم، حيث يتضمن المؤتمر مناقشات علمية ثرية، ويتناول فيروس كورونا وتأثيره على مرضى ارتفاع ضغط الشريان الرئوي، إلى جانب الإعلان عن علاج جديد لمرض ضغط الشريان الرئوي والذي يعد ثورة في علاج المرض.

يعقد المؤتمر بالشراكة بين الجمعية المصرية لأمراض الصدر والتدرن، والجمعية السعودية لدراسة ارتفاع ضغط الشريان الرئوي، ويرأسه الدكتور محمد عوض تاج الدين، بمشاركة الدكتور أيمن فرغلي استشاري الصدر بالأكاديمية الطبية العسكرية، والدكتور عبدالله الضلعان رئيس جمعية دراسة الشريان الرئوي السعودية، والدكتورة جيهان العسال نائب رئيس اللجنة العلمية لمواجهة فيروس كورونا، والدكتور يوسف آمين، أستاذ أمراض الصدر بقصر العيني، والدكتورة ريم القرشي، أستاذ أمراض الصدر بقصر العيني، والدكتورة مروة عبدالراضي، استشاري أمراض الصدر، والدكتور حسن العريني، استشاري أمراض الصدر بالمملكة العربية السعودية.