رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

إعلان حالة الطوارئ فى تونجا عقب موجات تسونامى

موجات تسونامي
موجات تسونامي

أعلنت السلطات في أرخبيل تونجا، الواقع جنوب المحيط الهادئ، حالة الطوارئ في أعقاب موجات المد العاتية "تسونامي" التي وقعت بعد ثوران بركاني هائل يوم السبت الماضي.

وقالت حكومة تونجا، حسبما أفادت قناة "سي إن إن" الأمريكية اليوم الأربعاء- إنها تواجه كارثة غير مسبوقة عقب موجات تسونامي التي أدت إلى تدمير العديد من المنازل والمحال التجارية في بعض المناطق.

وأضافت القناة أن حصيلة القتلى جراء موجات تسونامي ارتفعت إلى 3 أشخاص كما أن عمليات الإجلاء لا تزال جارية.

تجدر الإشارة إلى أن ثوران بركان "هونجا تونجا- هونجا هاباي" الهائل تحت المياه؛ يوم السبت الماضي، أدى لخروج عمود من الرماد في السماء وأرسل موجات من المد بارتفاع 1.2 متر باتجاه شواطئ تونجا.. وكان الانفجار مدويا حتى إنه يمكن سماعه في نيوزيلندا، التي تبعد 2383 كيلومترا من تونجا.

وفي أمس الثلاثاء، أعلنت الوكالات الدولية المسئولة عن تقييم الأضرار في أرخبيل "تونجا"، بعد الثوران البركاني وأمواج تسونامي الناجمة عنه، والتي خلّفت قتيلًا واحدًا على الأقلّ، ورصدت "أضرار جسيمة" في الجزر.

وقالت كايتي جرينوود، من اللجنة الدولية للصليب الأحمر: "استناداً إلى المعلومات القليلة المتوافرة لدينا، من المرجح أن يكون حجم الدمار هائلاً، خصوصا بالنسبة للجزر الأكثر عزلة".

وبُنيت التقديرات الأولية لحجم الكارثة على أساس بيانات الأقمار الصناعية أو بفضل تحليق طائرات استطلاعية فوق بلد مقطوع عن شبكة الإنترنت بسبب الأضرار التي لحقت بكابل الشبكة.

ولم يُعلن عن حصيلة ضحايا، لكن عُثر على جثة امرأة بريطانية جرفتها موجة تسونامي، وفق ما أعلنت عائلتها، كما أُعلن عن مفقود واحد على الأقّل في الأرخبيل.

والضحية الأولى المؤكّدة هي امرأة تبلغ من العمر 50 عامًا، تُدعى أنجيلا غلوفر، خرجت لتسير مع كلبها وفُقدت بعد وقت قصير من موجة المدّ.