رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الأنبا رافائيل يترأس قداس عيد الغطاس بالكنيسة المرقسية

 الأنبا رافائيل،
الأنبا رافائيل،

يترأس الأنبا رافائيل، أسقف كنائس وسط القاهرة، مساء الثلاثاء، قداس عيد الغطاس بالكنيسة المرقسية الكبرى بالأزبكية وفقًا لعادته كل عام.

يشارك بالحضور في صلوات قداس الغطاس كهنة وشمامسة وخدام الكنيسة والأقباط، مع التشديد على اتباع الإجراءات الاحترازية للوقاية من كورونا مع الالتزام بارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي بين المصلين.

وأطلقت الإيبارشيات المختلفة نظام الحجز المسبق لقداس عيد الغطاس، تزامنًا مع ارتفاع معدلات الإصابة بالفيروس، كما شددت الكنائس على الأقباط على ضرورة ارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي خلال قداسات عيد الغطاس.

وتحتفل الكنائس الأرثوذكسية، غدًا، بعيد الغطاس المجيد وتقيم الكنائس القبطية الأرثوذكسية، مساء اليوم الثلاثاء 18 يناير قداسات عيد الغطاس، وفقًا للاعتقاد المسيحي.

ويرمز لعيد الغطاس بالمعمودية "التغطيس"وهى شرط أساسي ليكون الإنسان مسيحيا وفقا للعقيدة الأرثوذكسية والاحتفال بالغطاس يكون دائما في موعد ثابت، أي بعد 12 يوما من الاحتفال بعيد الميلاد، ويعرف عيد الغطاس بعيد أبيفانيا أي المعمودية بالتغطيس أو عيد العماد.

وأطلق عليه مسمى الغطاس نسبة لطقس المعمودية، وهو أحد أهم أسرار الكتاب المقدس، الذي يقوم به الكهنة لكل طفل مسيحي، ويحتفل المسيحيون بهذا العيد كذكرى لعماد السيد المسيح بالتغطيس.

ويعد عيد الغطاس المجيد أحد الأعياد السيدية الكبرى، إذ يقول البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية خلال مقطع فيديو له إن «الأعياد الكبيرة تمت تسميتها بهذا الاسم لأنها تتعلق بالأعمال الكبيرة التي قدمها المسيح للبشر».

وأهم ما يميز طقس عيد الغطاس المجيد صلاة اللقان، إذ تعتبر صلوات اللقان من أهم الصلوات فى الكنيسة الأرثوذكسية، حيث تقام 3 مرات سنويا فى عيد الغطاس – خميس العهد – عيد الرسل.