رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أخصائى بصريات: نوعان من الأطعمة لحمايتك من فقدان البصر

صحة العيون
صحة العيون

يعاني الكثيرون من فقدان البصر وما يعرف بـ"التنكس البقعي" مع التقدم بالعمر، وهي حالة شائعة تؤثر على الأشخاص بداية من الخمسينيات من العمر وما بعدها، ولكن يمكن أن يلعب النظام الغذائي دورًا وقائيًا، للحفاظ على صحة العيون.

ووفقا لموقع Express، يتحدث الدكتور نايجل بست، أخصائي البصريات، حول كيفية الحفاظ على صحة العيون، ويوصي بتناول نوعين من الأطعمة الغنية بزياكسانثين واللوتين، والتي يمكن أن تساعد في منع التنكس البقعي المرتبط بالعمر.

نوعان من الأطعمة هامان لصحة عيونك 

قال الدكتور نايجل بست: "الأطعمة مثل الفلفل والكيوي لها الكثير من الفوائد الصحية، خاصة عندما يتعلق الأمر بالعيون" مضيفا: الكيوي ليس فقط فاكهة غنية بمضادات الأكسدة وتحتوي على كمية كبيرة من الألياف، ولكنها أيضًا مليئة بفيتامين ج وفيتامين هـ.

"تمامًا مثل الفلفل، فهي تحتوي على مستويات عالية من الزياكسانثين واللوتين، مما يساعد على تقليل فرصة الإصابة بالضمور البقعي المرتبط بالعمر، وهو أحد الأسباب الرئيسية لفقدان البصر".

أوضح الدكتور بيست أن ثلاث حصص يومية من الكيوي يمكن أن تقلل من خطر الضمور البقعي المرتبط بالعمر بنسبة 36 بالمائة.

شرح الدكتور بيست فوائد الفلفل، قائلاً: "الحقيقة الممتعة عن الفلفل هي أنه يمنحك أكبر قدر من فيتامين سي لكل سعر حراري.
 وقد ثبت أنه كلما كان الفلفل طازجا، كان ذلك أفضل بالنسبة لك، كما أن تناوله نيئا هو أكثر صحة أيضًا ، لأن طهيه يقلل من مستويات فيتامين سي.

لماذا فيتامين سي مهم؟

وأوضح الدكتور بست أن "سبب أهمية فيتامين سي هو أنه يساعد على تكوين الكولاجين، وهو بروتين يساهم في تكوين بنية العين.

كما تشير الأبحاث أيضًا إلى أنه يمكن أن يحمينا تناول الفلفل أيضًا من الإصابة بإعتام عدسة العين.

التنكس البقعي المرتبط بالعمر

ووفقا للأطباء فإن الضمور البقعي المرتبط بالعمر "لا يسبب العمى التام"، ولكنه يمكن أن يجعل الأنشطة اليومية مثل القراءة والتعرف على الوجوه صعبة.
كماارتبطت عوامل معينة بظهور التنكس البقعي المرتبط بالعمر ، منها:

التدخين
ضغط دم مرتفع
زيادة الوزن
تاريخ عائلي من الإصابة بالضمور البقعي المرتبط بالعمر.
يمكن أن تؤثر هذه الحالة على أي من العينين أو كلتا العينين ، مما سيؤثر على منتصف رؤيتك.

غالبًا ما يكون أحد "الأعراض الأولى هو ظهور منطقة مشوشة أو مشوشة في رؤيتك"، ورغم أن الحالة ليست مؤلمة، فإن التشخيص المبكر مهم للمساعدة في منعها من التدهور.