رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بعد إصابتها بكورونا وتصدرها «تريند جوجل».. أبرز المعلومات عن مديحة حمدى

مديحة حمدي
مديحة حمدي

تصدرت الفنانة مديحة حمدي تريند محرك البحث العالمي "جوجل"، بعد إصابتها بوباء فيروس كورونا المستجد وتدهور حالتها الصحية عقب اكتشاف إصابتها بفيروس كورونا، ونستعرض في التقرير التالي  أبرز المعلومات عنها.

- حياتها

اسمها بالكامل مديحة محفوظ أحمد حمدي، ولدت في 23 يوليو عام 1941، في منطقة شبرا بالقاهرة، والدها كان يعمل طيارا، ووالدتها كانت ربة منزل دخلت مدرسة الراهبات الفرنسية، والتحقت بمدرسة القبة الثانوية بنات في الثانوية العامة، ثم التحقت بكلية التجارة جامعة عين شمس.

-  دخولها الفن من مسرح الجامعة

كان من الصعب موافقة والدها على دخولها الوسط الفني، ولكنها كانت تقوم بالتمثيل على مسرح الجامعة، وبعد تخرجها التحقت بالمعهد العالي للفنون المسرحية ، وقفت لأول مرة على خشبة مسرح دار الأوبرا المصرية القديمة، لتقدم دور البطولة في مسرحية زعيمة النساء، وحصلت على الميدالية الذهبية، بعد تخرجها من المعهد العالي للفنون المسرحية عملت كممثلة في الإذاعة وكان أول عمل لها بشكل احترافي مسرحية السكرتير الفني، التي شاركت فيها مع الفنان فؤاد المهندس. 

- زواجها

تزوجت من لواء شرطة وأنجبت منه 3 أبناء، هم أحمد و محمد و معتز، إلا أن ابنها الثاني توفى أثناء سفرها للخارج،  فوجئت بالخبر بعد عودتها وكانت تتمنى أن تنجب طفلا آخر يعوض فقدانه، فرزقها الله بابنها الأخير.

ارتدت الفنانة مديحة حمدي الحجاب عام 1992 بعد وفاة ابنها، لكنها لم تبتعد عن التمثيل، وقدمت العديد من الأدوار في المسلسلات الدينية والتاريخية داخل مصر وخارجها، وحفظت القرآن وبعض الأحاديث وكانت تعطي دروسا دينية للكثير من الفنانات.

- اعتزال مؤقت

ابتعدت مديحة حمدي عن عالم الأضواء منذ 6 أعوام، بعد إصابة زوجها بالسرطان في مرحلة متأخرة.