رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

وزير الري: ميزانيتنا تضمن تنفيذ كل مشروعات مجابهة التحديات المائية

وزير الموارد المائية
وزير الموارد المائية والري

قال الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري، إن بنود الميزانية للعام المالي الجديد تضمن تنفيذ كافة المشروعات التي تنفذها الوزارة لمجابهة التحديات المائية المختلفة، وبما يحقق تحسين إدارة الموارد المائية وتحديث المنظومة المائية في مصر.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري، مع القيادات التنفيذية بالوزارة لاستعراض الموقف التنفيذى للخطة الاستثمارية للعام المالي الحالي ٢٠٢٢-٢٠٢١ والخطوط العامة لمقترح خطة الوزارة للعام المالي القادم ٢٠٢٣-٢٠٢٢.

وقد تم خلال الاجتماع عرض موقف الخطة الاستثمارية الحالية والمستقبلية بكافة جهات الوزارة لإستكمال تنفيذ المشروعات الكبرى الجارية حالياً أو لتنفيذ مشروعات جديدة.

وأوضح الدكتور عبد العاطي، أنه بالنسبة لمصلحة الري، يتم تنفيذ أعمال المشروع القومى لتأهيل الترع، وتأهيل المساقى وتوريدات الرى الحديث ، وأعمال إحلال وتجديد منشآت الرى والأعمال الصناعية، والحماية من أخطار السيول بعمل سدود الإعاقة والبحيرات الصناعية  والخزانات الأرضية، ومشروع إنشاء مجموعة قناطر ديروط الجديدة، وتدعيم وتأهيل القناطر الرئيسية على مجرى نهر النيل "قناطر زفتى – قناطر إسنا"، وايضا تجهيز الآبار وتأهيلها للعمل بالطاقة الشمسية، وتوصيل التيار الكهربائي للآبار القائمة بمحافظات الوادى والدلتا.

كما أوضح الدكتور عبد العاطي، أنه يتم إستكمال تأهيل وتطوير منظومة الري والصرف بواحة سيوة، وأعمال تطوير المساقى بمحافظة الوادى الجديد، وأعمال حماية جسور نهر النيل وشراء المعدات النهرية والبرية لأعمال إزالة الحشائش والتطهيرات، هذا بالإضافة لاستكمال أعمال المرحلة الأولى بقرى ٥٢ مركز والتي تقوم الوزارة بتنفيذها ضمن المبادرة الرئاسية لتطوير قرى الريف المصري "حياة كريمة".

كما تقوم الهيئة المصرية العامة لمشروعات الصرف بتنفيذ مشروعات إنشاء وإحلال وتجديد شبكات الصرف المغطى، وتنفيذ وصيانة الأعمال الصناعية على المصارف مثل الكباري والقناطر وغيرها، وتأهيل جسور المصارف، وأعمال تطهيرات المصارف.

كما تقوم مصلحة الميكانيكا والكهرباء بتنفيذ مشروعات تأهيل محطات الرفع، وتوصيل التغذية الكهربائية للمحطات، واستكمال إنشاء وإحلال المشاريع القائمة لعدد ٥٢ محطة، وإنشاء الأسوار لحماية أملاك مصلحة الميكانيكا والكهرباء.

وبالنسبة للهيئة المصرية العامة لحماية الشواطئ، تقوم الهيئة بتنفيذ مشروعات حماية الشواطئ وعلى رأسها أعمال حماية قلعة قايتباى والمزارع السمكية الأثرية بالمنتزه بالإسكندرية، وكورنيش الإسكندرية بمنطقة المنشية ومحطة الرمل، وحماية منطقة طوال أبو الروس بمحافظة دمياط، وحماية شاطئ الأبيض بمحافظة مطروح، واستكمال أعمال مشروع تعزيز التكيف مع التغيرات المناخية بالساحل الشمالى ودلتا نهر النيل، وإعداد خطة الإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية على طول السواحل الشمالية لمصر على البحر المتوسط

كما تواصل الهيئة المصرية العامة للسد العالى وخزان أسوان تنفيذ أعمال صيانة المنشآت التابعة للهيئة، وتواصل الهيئة المصرية العامة للمساحة أعمالها في مجال الرفع المساحي والتثمين وتحديث الخرائط المساحية "الطبوغرافية والتفصيلية".

ويتواصل العمل فى مشروع البنية القومية لتنمية شمال سيناء بهدف إستكمال أعمال البنية الأساسية بالمشروع، وتوريد وتركيب شبكة الري العامة إنشاء محطات طلمبات الضخ لعدد من المآخذ، وإنشاء وتأهيل شبكة الصرف الزراعى والصرف والمغطى بعدد من المناطق ، كما يتواصل العمل فى مشروع تنمية جنوب الوادي لاستكمال أعمال البنية الأساسية بالمشروع، بالإضافة لإستكمال أعمال مشروع المسار الناقل للمياه لمحطة معالجة الحمام ، وتنفيذ مشروع تحسين نوعية المياه بمصرف كتشينر والذي يشتمل على تأهيل عدد من الترع والمصارف والمساقى وتصميم وإنشاء محطتي رفع بسمتاى والحامول.

كما يقوم قطاع شئون مياه النيل بتنفيذ عدد من المشروعات منها مشروع تشغيل وصيانة المعدات لمقاومة الحشائش بالبحيرات العظمى، والمرحلة الثانية من دراسة الحشائش المائية ببحيرتى كيوجا والبرت بأوغندا، وأعمال تأهيل محطة قياس المناسيب والتصرفات بمدينة بور، وأعمال تطهيرات بحر الغزال، وإنشاء سدود حصاد مياه الأمطار بولاية واراب، واستكمال تنفيذ مشروع الحد من مخاطر الفيضان بحوض بحر الجبل بدولة جنوب السودان.

ويقوم المركز القومى لبحوث المياه بعمل الدراسات التطبيقية في مجال الموارد المائية فى إطار خطة البحثية للمركز، واستكمال وتطوير مباني ومعامل المركز.