رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أسقف طنطا: الفساد واحد من أهم الأسباب الذي يلتهم جهود التنمية

صورة من الحدث
صورة من الحدث

 قال الأنبا بولا أسقف طنطا وتوابعها، إن الفساد هو واحد من أهم الأسباب الذي يلتهم جهود التنمية، مشيراً إلى حرص الدولة على انتزاع الفساد من جذوره من خلال أسس علمية بدأت بوضع استراتيجية لمكافحة الفساد.

جاء ذلك فى احتفال هيئة الرقابة الإدارية باليوم العالمي لمكافحة الفساد تحت شعار "متحدون على مكافحة الفساد"، وذلك بقاعة المؤتمرات الكبرى بجامعة طنطا بحضور طارق رحمي محافظ الغربية، الدكتور محمود ذكي رئيس جامعة طنطا واللواء عادل عياد رئيس هيئة الرقابة الإدارية بالغربية، بحضور الدكتور أحمد عطا نائب المحافظ، العقيد طارق عامر عضو هيئة الرقابة الإدارية، نيافة الأنبا بولا أسقف مطرانية طنطا وتوابعها، فضيلة الشيخ سيد عبد المجيد وكيل وزارة الأوقاف بالغربية ولفيف من القيادات التنفيذية والشعبية بالمحافظة.

ووجه الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي على اهتمامه بهذا الملف ولهيئة الرقابة الإدارية على دورها البارز، مطالباً جميع فئات المجتمع بالتكاتف وعلي رأسها الأسرة التي إذا انصلح حالها انصلح حال المجتمع، وإذا فسدت فسد حال المجتمع.

كما وجه الشيخ سيد عبد المجيد التحية للمنصة الكريمة وللحاضرين، مشيراً إلى أن توجيه المولى عز وجل في محاربة الفساد والإصلاح في الأرض، هو رسالة جاء بها كل نبي، فعندما نتصفح الكتب السماوية نجدها جميعاً تنهى عن الفساد وتدعو إلى إعمار الأرض الذي هو الهدف الرئيسي من هبوط الإنسان على وجه الأرض، وديننا الإسلامي يحثنا على محاربة الفساد بشتى أنواعه فيقول الله في كتابه الكريم "ولا تفسدوا في الأرض بعد إصلاحها"، مثمناً دور هيئة الرقابة خلال السنوات الماضية للتصدي للفساد بشتى أنواعه تنفيذاً لتوجيهات الرئيس.

وأكد رئيس هيئة الرقابة الإدارية بالغربية أن الهيئة اتخذت من توجيهات الرئيس مساراً للبدء في مكافحة الفساد رافعين شعار متحدون على مكافحة الفساد بِإِيمَان راسخ وعزم شديد من أجل استكمال مسيرة التنمية والانطلاق بمصر إلى مصاف الأمم المتقدمة والوصول إلى الحياة كريمة التي نادى بها الرئيس.