رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«أكياس الشيكولاتة».. المرض الذي كاد يفتك بياسمين عبد العزيز

ياسمين عبد العزيز
ياسمين عبد العزيز

مع متابعة حديث الفنانة ياسمين عبد العزيز، في أول ظهور لها بعد مرضها الأخير ذكرت أثناء اللقاء اسمًا لمرضًا ربما لم يسمع عنه الكثيرون بل، وربما يسخر من اسمه كثيرون أيضًا، ألا وهو مرض "أكياس الشيكولاتة"، ذلك المرض الذي وصفته بأنها تعاني منه منذ سنوات، وكان السبب الرئيسي وراء تلك الرحلة القاسية الأخيرة لها بالمرض.

أكياس الشيكولاته كما يصفه الدكتور عبد الرحمن محمد، استشاري أمراض نساء وتوليد، تتركز على المبيض لدى المرأة وهو عبارة عن نوع من أنواع البطانة المهاجرة تصيب في المبيض وتتسبب فى تأخر الحمل.

أما عن تسميتها بهذا الاسم قال ذلك لأنها تعد جزءً من البطانة تزرع فى المبيض وتكون أرحام صغيرة، ويحدث فيها دم مثل الدورة الشهرية ويتخزن بالداخل فى أكياس دموية يمر عليها مما يؤدي إلى تحول لونها إلى اللون البنى الغامق الشبيه بلون الشيكولاتة.

وصف استشارى النساء والتوليد، أبرز أعراض مرض أكياس الشيكولاتة، قائلًا: “منها مشكلة تأخر الإنجاب وكذلك الإجهاض المتكرر والعديد من المشكلات المتعلقة بالدورة الشهرية وكثافتها ونزولها فى غير موعدها، بالإضافة إلى الألم المزعج الذي تتسبب فيه”.

وأكد عبد الرحمن أن تلك الأكياس تؤثر على وظيفة المبيض في بعض الحالات، كما يمكنها ويمكن منع المبيض من العمل، وبالتالي منع الحمل.

كما تابع استشاري النساء والتوليد أنه تزداد فرص الإصابة بهذه الأكياس في حال وجود تاريخ مرضي وراثي، وكذلك في حال معاناة المريضة من اضطرابات المناعة، وبعض المشكلات بالدورة الشهرية.

وعن علاج هذا المرض أوضح أنه يختلف من حالة لأخرى، إذ يكون لكل حالة بروتكول خاص بها سواء من الأدوية أو التدخل الجراحي، مشيرًا الى أن ذلك يتحدد حسب سن السيدة، ومدى الألم الذي تشعر به، بالإضافة إلى عدد الأبناء التي أنجبتهم، كما أكد أن مرض أكياس الشيكولاتة لا يتم تشخيصه سوى بفحص المبايض باستخدام الموجات فوق الصوتية.

الجدير بالذكر أنه تعاني حوالي 15% من  أكياس الشوكولاتة من الإصابة بالبطانة المهاجرة وهو ملىء بالدم القديم ويشبه "الخراجات" ويسميها الأطباء بطانة الرحم وليست سرطانية ما بين 20 و40 فى المائة من مرضى بطانة الرحم يصابون بخراجات الشوكولاتة، حسبما ذكر موقع "medicalnewstoday".