رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

المكسيك: 110 وفيات جديدة بكورونا

وفيات كورونا بالمكسيك
وفيات كورونا بالمكسيك

أعلنت وزارة الصحة في المكسيك  تسجيل 110 وفيات جديدة بفيروس كورونا و752 إصابة.
 

وارتفع بذلك العدد الإجمالي للوفيات في البلاد إلى 295202 والإصابات إلى ثلاثة ملايين و902015 منذ بدء الجائحة.

 

يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد أو "كوفيد- 19" ظهر في أواخر ديسمبر 2019 في مدينة "ووهان" الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين.

 

وتتصدر الصين دول العالم من حيث عدد الجرعات التي تم إعطاؤها، تليها الولايات المتحدة ثم الاتحاد الأوروبي والهند والبرازيل والمملكة المتحدة وتركيا والمكسيك وإندونيسيا وروسيا، ولا يعكس عدد الجرعات التي تم إعطاؤها نسبة من تلقوا التطعيم بين السكان، بالنظر لتباين الدول من حيث عدد السكان.

 

وتتضمن الأعراض الشائعة للمرض الحمى والسعال و ضيق النفس، أما الآلام العضلية و ألم الحلق فليست أعراضًا شائعة.

 

وتتراوح المدة الزمنية الفاصلة بين التعرض للفيروس، و بداية الأعراض من يومين إلى 14 يومًا، بمعدل وسطي هو خمسة أيام.

 

وعلى صعيد آخر ، أعلن الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، أنّه سيتمّ إعطاء جرعة معزّزة من لقاحات "كوفيد-19" في الأيّام المقبلة للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا في المكسيك، تحسّبًا لبداية فصل الشتاء وبعد اكتشاف أوّل إصابة بالمتحوّرة أوميكرون في البلاد.

 

وقال لوبيز أوبرادور، في مؤتمر صحفي: "من المحتمل جدًا أن نبدأ التطعيمات المعززة الثلاثاء المقبل" لكبار السن، وأضاف: "سنكثّف التطعيم؛ لأنّه ثبُت أنّه مفيد".

 

وتحدّث الرئيس اليساري عن المتحوّر أوميكرون، قائلًا: "شعر الناس بالخوف، والاقتصاد تأثّر أيضًا، كان هناك انخفاض في قيمة العملة وتوتّر في الأسواق الماليّة".

 

قبل يوم، كانت السلطات الصحّية قد أكّدت رصد أوّل إصابة بالمتحوّرة الجديدة في المكسيك، لدى رجل جنوب إفريقي يبلغ من العمر 51 عامًا وصل في 21 نوفمبر.

 

وقال المسؤول في وزارة الصحّة المكسيكيّة هوجو لوبيز-جاتيل راميريز، إنّ إغلاق الحدود وعرقلة حركة الأشخاص والبضائع "ليس إجراءً مفيدًا لاحتواء المتحوّرات".

 

والمكسيك البالغ عدد سكّانها 126 مليون نسمة، هي رابع دولة كبيرة في القارّة الأمريكيّة تتأثّر بأوميكرون بعد كندا والولايات المتحدة والبرازيل.