الثلاثاء 18 يناير 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

وفد مصري رفيع المستوى يزور تنزانيا لبحث فرص الاستثمار

المستشار محمد عبدالوهاب
المستشار محمد عبدالوهاب

وصل وفد مصري إلى مدينة دار السلام بدولة تنزانيا، يضم المستشار محمد عبدالوهاب، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، ومجموعة كبيرة من رجال الأعمال والمستثمرين المصريين في القطاعات المختلفة. 

وبحسب بيان للمكتب الإعلامي لرئاسة مجلس الوزراء، تأتي زيارة الوفد المصري إلى تنزانيا في إطار تعزيز التعاون الاقتصادي المشترك بين الجانبين، حيث من المقرر أن  يعقد المستشار محمد عبدالوهاب لقاء مع جيفري موامبي، وزير الاستثمار التنزاني، كما ستتاح فرصة كبيرة لمناقشة المشروعات الثنائية المقترحة بين المستثمرين من الجانبين، فيما سيعقد أيضا منتدى موسع للاستثمار من المقرر أن يحضره عدد كبير من المستثمرين.

وفي غضون ذلك، سيتم افتتاح "مجمع السويدي الصناعي" أحد المشروعات الكبرى التابعة لشركة السويدي إليكتريك، والذي سيكون مركزا إقليميا لتصدير الأسلاك والكابلات والمحولات والعدادات والعازلات الكهربائية في خطوة تعطي دفعة قوية للعلاقات في مجال الأعمال بين مصر وتنزانيا.

كما أعلن المكتب الإعلامي لوزارة الاسكان قبل قليل، وصول الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، إلى مدينة دار السلام التنزانية، على رأس وفد وزارى، لمتابعة سير العمل بمشروع سد ومحطة "جوليوس نيريرى" الكهرومائية، الذى يُنفذه التحالف المصرى لشركتى "المقاولون العرب" و"السويدى إليكتريك" على نهر روفيجى بدولة تنزانيا، بتكلفة تبلغ 2.9 مليار دولار، ويرافق الوزير فى الزيارة، اللواء محمد عصام، مساعد الوزير، المشرف على مكتب الوزير، واللواء محمود نصار، رئيس الجهاز المركزى للتعمير، رئيس لجنة متابعة المشروع، ومن ممثلى التحالف المُنفذ للمشروع، المهندس أحمد العصار، النائب الأول لرئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب، والمهندس حسام الريفى، عضو مجلس الإدارة، والمهندس أحمد السويدى، الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لمجموعة "السويدى إليكتريك"، والمهندس وائل حمدى، نائب رئيس الشركة، وذلك فى إطار المتابعة الدورية الميدانية لسير العمل بالمشروع.

وأكد وزير الإسكان أن هناك تكليفا من الرئيس عبدالفتاح السيسى، رئيس الجمهورية، بتقديم الدعم الكامل لتنفيذ مشروع بناء سد "جوليوس نيريرى"، مع ضمان تحقيق أفضل مستويات الأداء والمعايير الانشائية، وبحيث يصبح هذا السد نموذجاً رائداً ورمزاً للتعاون والصداقة بين مصر وتنزانيا وكافة الدول الافريقية الشقيقة، خاصة أن تنفيذ هذا المشروع القومي سيسهم فى تحقيق آمال وتطلعات الشعب التنزاني الشقيق، للحصول على حياة أفضل، وتنفيذ مشروعاتهم التنموية.

كانت فازت مصر بمناقصة عالمية طرحتها دولة تنزانيا لإنشاء سد ومحطة جوليوس نيريري الكهرومائية، قبل نحو عامين، في مواجهة مع كبري الشركات العالمية، وتتابع الحكومة المصرية بشكل دوري مستمر عمليات إنشاء السد التي يقوم بها العملاقين المصريين شركتا المقاولون العرب والسويدي إليكتريك، حيث تنفذ الأولى الأعمال الإنشائية المدنية وتنفذ الثانية الأعمال الكهروميكانيكية.