رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«القومي للمرأة» يناقش «مخاطر ختان الإناث» النفسية والصحية

ندوة المجلس القومي
ندوة المجلس القومي للمرأة

نظمت لجنة الصحة والسكان بالمجلس ندوة بعنوان "مخاطر ختان الإناث" بالتعاون مع كلية التمريض بجامعة القاهرة ، بحضور الدكتور محمد سامى نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتورة عبير سعد زغلول عميدة كلية التمريض بجامعة القاهرة والدكتورة شيرين غالب عضو اللجنة ونقيب أطباء القاهرة، والدكتور محمد نصر الدين أستاذ الطب النفسي بكلية الطب جامعة القاهرة، وعدد من عضوات وأعضاء اللجنة، واستهدفت طلبة وطالبات كلية التمريض. 

وذلك في إطار حملة الـ١٦ يوم من الأنشطة لمناهضة العنف ضد المرأة والتي يطلقها المجلس القومي للمرأة بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان. 

هذا وتضمنت الندوة مناقشة الجوانب الصحية لهذه الجريمة بدءا من التعريف العلمي لختان الإناث، وأضراره النفسية والصحية حيث تؤدي إلى العدوى والنزيف والصدمة النفسية وقد تؤدى إلى الوفاة، ومن إثاره الاجتماعية عدم الاستقرار الأسري والطلاق وزيادة العنف الذي تتعرض له الفتاة، كما تم الإشارة الى أهمية التمريض والفريق الطبي في محاربة مثل هذه العادات الخاطئة وعدم الانسياق ورائها، وأهمية التزامهم بأخلاقيات المهنة، بالإضافة إلى تشديد العقوبة على كل من يقوم بإجراء مثل هذه العمليات ومن يحرض ومن يشجع عليها، وأخيرا التأكيد على أهمية تغيير الموروثات الثقافية بأن ختان الإناث ليس عفة ولا طهارة وإنما تأتي العفة من العقل وليس الجسد.

وكذلك في إطار حملة الـ١٦ يوم من الأنشطة لمناهضة العنف ضد المرأة التى ينفذها المجلس القومى للمرأة هذا العام تحت شعار "كونى" أطلق المجلس أمس أولى فعاليات حملة "مناهضة العنف الأسري وبيان أثره على المجتمع" بمحافظة الإسماعيلية  وذلك وفقاً للبروتوكول الموقع بين المجلس القومي للمرأة والأزهر الشريف ممثلًا في مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية ، بحضور اللواء شريف فهمى بشارة محافظ الإسماعيلية والدكتورة عفاف الكومي مقررة فرع الاسماعيلية والاستاذة امل عبد المنعم مدير عام مكتب شكاوى المرأة ونهى مرسي مدير عام اللجان، بالإضافة إلى عدد من القيادات الدينية الإسلامية والمسيحية، والقيادات التنفيذية والشعبية بالمحافظة.

وأشار المشاركون فى اللقاء إلى بعض المفاهيم المغلوطة للعنف ضد المرأة فى اطار الاسرة وكيفية تصحيحها، اسباب العنف الاسري و اشكاله وتأثيره على الأطفال، الخلافات الصحية وعلاجها بالحوار بين أفراد الأسرة، تصحيح بعض الصور النمطية حول دور الرجل والمرأة داخل الأسرة دينياً واجتماعياً، بالإضافة إلى عرض بعض النماذج من حياة الرسول الكريم التى تتضمن تكريم المرأة.

هذا ومن المقرر أن يتبع هذا اللقاء لقاءات جماهيرية في قرى المحافظة، والقرى التابعة للمبادرة الرئاسية حياة كريمة، وذلك بهدف التوعية بكيفية اختيار شريك الحياة، والتغلب على المشكلات التى تواجه الأسرة ومن أهمها  العنف الأسري، وأسس الحياة الزوجية السعيدة، بالإضافة إلى تحصين الشباب من الأفكار المتطرفة والهدامة، ومواجهة الظواهر المجتمعية السلبية، ونشر الوعى الديني الوسطي المستنير.