رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

سر رفض ضحية الأمير أندرو تقديم أدلة في محاكمة المعتدين عليها بتهم الاتجار بالجنس

الامير اندرو
الامير اندرو

أكدت صحيفة "ذا صن" البريطانية، أن الأمير أندرو سيتجنب تسليط الضوء عليه خلال جلسة محاكمة جيسلين ماكسويل بتهمة الاتجار بالجنس التي تعقد غدا.

وتابعت أن ماكسويل البالغة من العمر 59 عامًا، ستواجه اتهامات كشف عنها 4 من ضحاياها في قفص الاتهام، لكن فرجينيا جوفيري التي اتهمت دوق يورك باغتصابها لن تكون واحدة منهم.

وأضافت الصحيفة، أن  فرجينيا  ادعت أن "ماكسويل" جندتها حتى تكون جزء من عصابة صديقها الراحل جيفري إبستين لممارسة الجنس مع الأطفال لن تقدم أدلة أمام المحكمة في نيويورك.
وقال محاميها ديفيد بويز، يوم الأح، إنها لن تحضر المحكمة حتى لتراقب،  بدلاً من ذلك تأمل أن ترى "العدالة تتحقق" من بعيد، وتابع الشيء الوحيد الذي لا نريد القيام به ، هو القيام بشيء يؤدي إلى خروج هذه المحاكمة عن المسار الصحيح - أو إعطاء محامي ماكسويل أي عذر لفعل أي شيء"، وأضاف "إذا كنت هناك في المحكمة ، فمن الصعب جدًا عدم قول أي شيء. سنضطر فقط إلى الجلوس وإضاءة شمعة وإرسال رسائل إيجابية".

- سبب رفض  فرجينيا تقديم  أدلة في المحكمة


واكدت الصحيفة ان فرجينيا رفضت تقديم أي أدلة في المحكمة خوفا من تشويش هذه القضية على قضيتها المقامة ضد الأمير أندرو، أو تكتشف المحكمة شئ يدينها وتوثر بالسلب على قضيتها ضد دوق يورك.

وتابعت  "ذا صن" البريطانية، أن ماكسويل هي أول شخص يواجه هيئة محلفين بشأن تهم مرتبطة بإبستين ، الذي انتحر في السجن عام 2019 لتجنب عقوبته، و اتضح في المحكمة هذا الأسبوع أن اثنتين من الضحايا الأربعة المقرر الإدلاء بشهادتها ضدها تجاوزتا سن الرشد، وفقًا للقوانين المحلية.
ويُزعم أن الضحية آني فارمر تم إحضارها إلى مزرعة إبستين في نيو مكسيكو عندما كان عمرها 16 عامًا ، والتي كانت حينها سن الرشد بالولاية الأمريكية.