رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

المعهد المسكوني بالشرق الأوسط ينظم لقاء مع كهنة ورعاة مجلس كنائس مصر

كنيسة
كنيسة

عقد المعهد المسكوني للشرق الأوسط اجتماعًا مع لجنة الكهنة والرعاة في مجلس كنائس مصر، مساء أمس في كنيسة جميع القديسين الأسقفية بالزمالك – مصر، من أجل بحث سُبُل التعاون. 

وشارك من لجنة الرعاة والكهنة الأب يوحنا سعد رئيس اللجنة من الكنيسة الكاثوليكية؛ والقس ناجح فوزي نائب رئيس اللجنة عن الكنيسة الإنجيلية؛ القس يوسف عادل سكرتير اللجنة عن الكنيسة الإنجيلية؛ القس ميشيل ميلاد أمين الصندوق عن الكنيسة الأسقفية؛ الأب يوسف نبيل مسؤول الإعلام والعلاقات العامة عن الكنيسة الأرثوذكسية؛ والقس أسامة فتحي من الكنيسة الاسقفية؛ القس نسيم فضل من الكنيسة الانجيلية؛ والقس فايز نادي من الكنيسة الأسقفية، فيما حضر من المعهد المسكوني المديرة إلسي وكيل والمستشارة الإعلامية نورا ادوارد.

استُهِلّ اللّقاء بالصلاة، ثمّ عرّفت إلسي وكيل عن هويّة المعهد المسكوني للشرق الأوسط وظروف نشأته وتاريخه، كما أعطت نبذة عن شكل التنشئة والمستهدفين منها والمحاور الأساسية، وقد خرّج المعهد ستّة دفعات، أي بات هناك أكثر من 200 طالبة وطالب تدرّبوا ودرسوا وعاشوا معًا قِيَم الحياة المسكونية ومنهم من صار كاهنًا وقسًّا وراهبات.

ثمّ تركّزت المناقشة حول إمكانيّة المعهد أن يُقيم تنشئة لكهنة مُتمرّسين بالرعاية، وحول الخوف الكبير من الذوبان بسبب العلاقات المسكونية أو رحيل الشبيبة من كنيسة لأخرى، والتخوّف من الآخر نتيجة الجهل، كما أهميّة الإضاءة على الأمور الحلوة المشتركة وهي أكبر بكثير من الفروقات، وجرى مناقشة المحاور وشكل التدريب والتصوّر العملي للتعاون على أن يُستكمل التنسيق، إيمانًا بأهميّة العمل معًا وبيد واحدة بحسب وصية المسيح وفقا للكتاب المقدس وتمثلت في "لِيَكُونَ الْجَمِيعُ وَاحِدًا، كَمَا أَنَّكَ أَنْتَ أَيُّهَا الآبُ فِيَّ وَأَنَا فِيكَ، لِيَكُونُوا هُمْ أَيْضًا وَاحِدًا فِينَا".