الثلاثاء 30 نوفمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«التضامن» تطالب بتوخي الحذر تجاه محاولات «النصب» باسمها

وزارة التضامن
وزارة التضامن

أهابت وزارة التضامن الاجتماعي، المواطنين بعدم الاستجابة لأي اتصالات تليفونية  أو رسائل نصية أو منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي تتضمن الفوز باموال او التبرع بأموال، أو تحت مسمى تحديث البيانات أو تسهيل الحصول على مساعدات.

كما طالبت الوزارة المواطنين، بتوخي الحذر تجاه محاولات "النصب" باسمها من خلال أشخاص يدعون انتسابهم للوزارة، ويطلبون منهم إجراء تحويلات مالية مقابل خدمات من الوزارة.

وأشارت وزارة التضامن، إلى أن اى إجراء أو قرار جديد يتم إعلانه عبر بيانات رسمية على موقعها الرسمي وحساباتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي.

وعن برامج الحماية الاجتماعية، قالت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، إن الوزارة تبنت سياسات جديدة للحماية تواكب المرحلة التنموية التي تعيشها الدولة الآن، حيث تعمل الوزارة على العديد من البرامج لاستهداف الفقر متعدد الأبعاد.

وأضافت وزيرة التضامن، أن الوزارة وضعت استراتيجية شاملة للحماية الاجتماعية لمد مظلة الدعم النقدي للفئات الأولى بالرعاية.

وأشارت إلى أن الوزارة بصدد استكمال قواعد بيانات الحماية الاجتماعية لتزيد من 34 إلى 50 مليون مواطن مما سيشكل حجر أساس لإدارة معلومات الأسر الأولى بالرعاية والقريبة إلى الفقر، مشيرة إلى أنه سيتم قريبًا إطلاق مرصد مجتمعي لرصد التغير السلوكي للأسر.

وأكدت أن الدولة معنية بتوفير الحماية الاجتماعية للأسر المستحقة حيث ارتفعت موازنة الحماية ارتفعت من 15 مليار جنيه فى 2000 إلى 326 مليار جنيه فى 2020.

ونشرت وزارة التضامن، عبر موقعها الالكتروني إجمالي عدد المستفيدين من برنامج الدعم النقدى تكافل وكرامة، موضحة أنه يزيد على 3.8 مليون أسرة، بقيمة إجمالية تزيد على المليار ونصف المليار جنيه شهريًا.

ولفتت أنه يتم دعم 34 ألف طالب بالتعليم المجتمعي الذي يضمن الوفاء بحق التعليم للأطفال في المناطق النائية والمحرومة من الخدمات المدرسية وإعادة إلحاق من تسربوا أو تخطوا السن المدرسية بمدارس المجتمع.