الأربعاء 01 ديسمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

ذهب مصر السائل.. «مهرجان العسل المصري» سوق تصدير جديد للمنتجين الشباب

العسل
العسل

منذ ساعات قليلة تم افتتاح مهرجان العسل المصري بحديقة الأورمان بالجيزة بمساعدة قطاع الإرشاد الزراعي، ويأتي هذا المهرجان في الدورة الثالثة له تحت شعار ذهب مصر السائل لتشجيع المنتجين على الترويج لمنتجاتهم.

يشارك في المهرجان أكثر من 100 عارض هذا العام، حيث يسهم في فتح فرص تسويقية وتصديرية جديدة للمنتجين، وتبادل الخبرات بين منتجي العسل لخلق فرص للتعاون المشترك، وفتح آفاق جديدة للتعاون مع كافة المؤسسات الرسمية والأهلية والتنظيمات المحلية والعالمية المهتمة بالصناعات الغذائية، البنوك، المؤسسات العالمية المتخصصة، المجالس التصديرية، وغرفة الصناعات الغذائية، إذ يهدف هذا التعاون إلى تطوير الصناعة والإنتاج المحلي.

ـ فرصة جيدة للتسويق لمناحل العسل المصري

يرى المهندس علاء ربيع، مؤسس مناحل كنوز الربيع وعضو اتحاد النحالين العرب، أن مهرجان العسل المصري يعطي الفرصة للمشاركين فيه للتسويق الجيد لمنتجاتهم مما يساعد في زيادة فرص البيع والإنتاج لهم.

ومن خلال مشاركته في الأعوام الماضية للمهرجان أوضح ربيع، في تصريح لـ"الدستور"، أن المهرجان يساعد على توطيد التواصل بين النحال والعميل وإعطاءه الفرصة لتذوق أنواع مختلفة من العسل بنفسه واختيار الأفضل جودة.

وأضاف أنه يمثل فرصة وساحة خصبة لتقابل النحالين من مختلف المحافظات ويفتح مجال هائل للتسويق، كما أن المهرجان يدشن مسابقة لأفضل عسل على مستواه وأجود أنواع العسل يفوز بالجائزة ما يمثل دعم هائل.

وأكد ربيع أن مصر تعد من أفضل الدول المصدرة للعسل وتنافس عليه كثير من الدول،  وتعتبر محافظات الغربية معقل  تربية النحل على مستوى الجمهورية، مشيدًا بدور اتحاد النحالين العرب القائمين على إدارة المهرجان على الجهد المبذول والسعي الدائم لتطوير صناعة تربية نحل العسل في مصر.

ـ الترويج لمشاريع الشباب الجديدة

أما أحمد بلال، مؤسس مناحل الحكيم، فلم تسنح له الفرصة للمشاركة بشكل فعلي داخل المهرجان إلا أنه وجد في الهاشتاج الذي انتشر للدعاية عن مهرجان العسل المصري فرصة جيدة له للترويج لمنتجاته من العسل.

وقال بلال، في تصريح لـ"الدستور"، إن مشروعه خرج للنور منذ عام ونصف تقريبًا ورغم أنه متوارث أبًا عن جد إلا أن العمل كان في المنزل فقط، ولكنه قرر أن يخرج بمشروعه ومنحله للخارج ويفتتحه بشكل كبير "الزبون يشوف التصنيع والمنتجات بنفسه ويحللها في أي معمل ويتأكد من نظافة وجودة المنتج".

وأوضح أن الغرض من مشروعه بيع منتج صحي علاجي وليس التجارة والمكسب فقط خاصة أن مصر تشتهر بجودة المناحل بها وجودة عسل النحل، فكان يسعى أن يكون له دور في الارتقاء بهذه الجودة.

العسل المصري له أسواق في الدول العربية والأوروبية وشرق آسيا والولايات المتحدة الأمريكية،  وشهدت صادرات العسل المصري ارتفاع ملحوظ من 10 إلى 15% سنويًا، وذلك بعد تنفيذ حملة ترويج للمنتج المصري في مختلف الدول. 

 

مصر أفضل دولة لإنتاج العسل وتصديره

ومن جانب الاقتصاد الزراعي قال الدكتور يحيى متولي، أستاذ الاقتصاد الزراعي بالمركز القومي للبحوث، إن مصر من أفضل الدول في إنتاج عسل النحل الذي يمتاز بالطعم الجيد والفوائد الهائلة ويشهد إقبال هائل من أغلب الدول العربية بالأخص.

وأوضح متولي، في تصريح لـ"الدستور"، أن أهمية هذا المهرجان في الإعلان عن أهمية عسل النحل والمنتجين العارضين له ودعمهم بشتى الطرق كي يزيد الإنتاج ويساهم في زيادة فرص البيع والشراء وكذلك التسويق لمنتجاتهم وزيادة فرص التصدير.

وأضاف أن العسل المصري ثلاث أنواع عسل الموالح وعسل البرسيم وعسل القطن، ومصر بتمتاز بتصدير عسل نحل والشمع وبعض أنواع الملكات العسل الجيدة وخاصة للدول العربية، لأن به الكثير من الفوائد ويمثل افضل الأنواع التي تعطي مناعة للجسم.

وتابع: بالإضافة إلى أن العسل يحتوي على صمغ النحل ويعد مضاد حيوي  لمجموعة أمراض كثيرة والخلية نفسها تحتوي على شمع هو مادة جيدة جدًا وحافظة جدًا، مضيفًا أن النحل وجوده مفيد في زيادة الإنتاج النباتي لأنه يقوم بعملية تلقيح الحبوب اللقاح من مكان لآخر ليحدث عملية الإثمار.