رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«الزراعة» تواصل متابعة دودة الحشد الخريفية في محافظات الصعيد

مكافحةالافة
مكافحةالافة

أكد الدكتور عباس الشناوي رئيس قطاع الخدمات والمتابعة بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، أن هناك تواصلا مع الوزارة بشكل مستمر لمتابعة آخر المستجدات والتطورات التي طرأت على دودة الحشد الخريفية في محافظات جنوب الصعيد، وإعداد التقارير اليومية بطبيعة الوضع والتوجيه بتقديم سبل الدعم والتوجيه للمزارعين بشكل سريع،

 وأشار الشناوي  في تصريحات لـ"الدستور"  إلى أن خطة الوزارة لاقت إشادة محلية وعالمي مما ساهم في محاصرة هذه الآفة والحفاظ على إنتاجية المحصول ومنع انتشارها. 

وكان الدكتور عباس الشناوي رئيس قطاع الخدمات والمتابعة بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، أكد أن وزارة الزراعة نفذت العديد من الإجراءات الاستباقية لمواجهة دودة الحشد قبل دخولها البلاد، وتبنت برنامج قوميا لمواجهة هذه الحشرة متضمنة إعداد تقارير بالمساحات المصابة وعقد برامج وندوات إرشادية للتوعية بمديرية الإدارات الهندسية الزراعية وخاصة ان الحشرة تنتشر لمسافة 100 كيلو متر في الليلة الواحدة وهو ما يؤكد سرعة انتظارها بشكل كبير الأمر الذي يتطلب المزيد من الإجراءات.

وقال" الشناوي" في تصريحات للدستور أن الاكتشاف المبكر لتحرك هذه الآفة ساهم في مواجهة أخطارها وحصارها ببرامج مكافحة على أعلى مستوى، مشيرا إلى أن الوضع في محافظات الصعيد مستقر وكذلك في محافظة سوهاج بعد أن  رصدت لجان المكافحة قرابة 6 آلاف فدان مصابة تضررت بالحشرة، مشيرا إلى ان المساحات المزروعة بالذرة الصفراء في سوهاج بلغت 12 ألف و 500فدانا، فيما بلغت المساحة المنزرعة بالذرة البيضاء نحو 157 ألف و300 فدان على أن يكون إجمالي المساحات من الذرة الصفراء والبيضاء هذا الموسم قد بلغت 170 ألف فدان، بالإضافة إلى حوالي 88الف فدان ذرة رفيعة.
وأوضح الشناوي ان هناك لجان مكثفة بدأت عملها منذ بداية الموسم لتوعية المزارعين بالمعلومات والإرشادات الزراعية لمواجهة أخطار انتشار دودة الحشد والطرق السليمة في القضاء عليها، إضافة إلى لجان المكافحة للتعامل مع انتظارها في الزراعات حال رصدها قبل الجمعيات الزراعية، مشيرا الى ان المحصول لم يكن بالشكل الذي يتم الترويج له خاصة أن مديريات الزراعة والوزارة لم تتأخر في التعامل مع أي حالات تم الإبلاغ عنها، وبالتالي كان التأثر على الإنتاجية طفيف بخطر انتشار الدودة.

وقال إن هناك تواصلا مع وزارة الزراعة بشكل مستمر لمتابعة آخر المستجدات والتطورات التي طرأت على الأزمة وإعداد التقارير اليومية بطبيعة الوضع والتوجيه بتقديم سبل الدعم والتوجيه للمزارعين بشكل سريع، مشيرا الى ان خطة الوزارة لاقت اشادة محلية وعالمي مما ساهم في محاصرة هذة الأفة والحفاظ على إنتاجية المحصول