الأربعاء 01 ديسمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

ذهب مصر السائل: العسل ثروة الشفاء والدواء

عسل النحل المصري
عسل النحل المصري

انطلق مهرجان العسل المصري الأربعاء، في دورته الثالثة تحت شعار"ذهب مصر السائل"، الذي يستمر لمدة 4 أيام، بمشاركة 100 منتج وعارض بحديقة الأورمان النباتية في محافظة الجيزة.

أكد خبراء ومزارعون لـ"الدستور" أهمية هذا المهرجان في دعم صناعة “الشهد المصفى”، كما كشفوا عن بعض المشكلات التي تواجه إنتاجه

وأكد محمد حسين فهمى، مهندس زراعي لـ"الدستور" أن المهرجان يسهم في فتح فرص تسويقية وتصديرية جديدة للمنتجين، إضافة إلى سهولة التعارف بين منتجي العسل لخلق فرص تعاون مشترك بينهما.

أضاف أن المهرجان يفتح آفاق جديدة للتعاون مع كافة المؤسسات الرسمية المحلية والعالمية المهتمة بالصناعات الغذائية، وكذا المجالس التصديرية، وغرفة الصناعات الغذائية، الأمر الذي يؤدي إلى تعاون بهدف تطوير الصناعة وتطوير الإنتاج المحلي.

وقال أحمد عبد العزيز، صاحب منحل بمحافظة البحيرة إنه تعرض لانتكاسة العام الماضي فقد فيها أكثر من 70% من خلايا النحل التي يملكها، حيث فقد 65 خلية نحل من إجمالي 115 خلية كان يملكها، موضحًا أنه كان يفقد خليتين وأكثر كل أسبوع دون أي أسباب واضحة يعرفها.

وطالب أحمد بمحاولة وزارة الزراعة  توفير  متخصصين ومرشدين زراعيين في هذا التخصص لدعم العاملين في هذا المجال الحيوي "انتاج عسل النحل".

معاناة أخرى يرويها ياسر أحمد صاحب أحد المناحل وهو طفيل "الفاروا"، الذي يتغذى على النحل في مرحلة مهمة من عمره وهي "العذراء"، وهو طور ساكن يسهل لـ"الفاروا" اختراق النحل فيه، موضحًا أن أطوار النحل هي "بيضة، يرقة عذراء، فـ حشرة كاملة"، ينتج عنها ملكة أو شغالات أو ذكور.

ويتسبب تأثير هذا الطفيل في إنتاج طوائف نحل مشوهة، إضافة إلى أنه ينقل بشكل رئيسي فيروسات كثيرة.

وطالب ياسر تدريس أصحاب المناحل كيفية التعامل مع النحل وتربيته مناشدًا وزارة الزراعة بضرورة  تطبيق قانون الزراعة في مصر رقم 53 لسنة 1966، الذي يحظر إنشاء محطة لتربية ملكات النحل إلا من خلال وزارة الزراعة، وإيجاد منظومة لحصر الأصول الوراثية في مصر، موضحًا أنه كان لمصر سلالة معروفة، إنتاجها ضعيف لكن مقاومتها للأمراض والآفات عالية جدًّا لأن دورة حياتها في فترة العذراء قصيرة.

وقال فتحي بحيري، رئيس اتحاد النحالين العرب إنه يعمل على تقديم" أفضل عسل في العالم" وهو العسل المصري بأسعار المميزة، منوهًا أن استهلاك المصريين للعسل المصري قليل جدًا ويجب زيادته خاصة في الظروف التي نمر بها من أزمات مثل جائحة كورونا.

كما أوضح أن قطاع تربية النحل فى مصر يعمل فيه أكثر من 25 ألف أسرة كما تملك مصر حوالي 2 مليون خلية نحل تنتج حوالي 20 ألف طن عسل للسوق المحلي وتصدير نحو 1.2 مليون طرد عسل لمعظم دول العالم بما فيها أوروبا وأمريكا.