الثلاثاء 30 نوفمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مأساة الطالبة شهد.. دافعت عن شرفها فقتلها صديق والدها

الطالبة المجني عليها
الطالبة المجني عليها والمجرم

25 يوم كاملة عاشتها أسرة الطالبة شهد في حالة من الحزن الشديد عقب مقتل ابنتهم في ظروف غامضة وعدم الوصول إلى هوية الجاني الذي أنهى حياتها وتخلص من جثتها بجوار محول كهرباء بالقرب من مدرستها في قرية ساقية المنقدى التابعة لمركز أشمون بمحافظة المنوفية. 

طوال تلك الفترة كان رجال المباحث بمديرية أمن المنوفية يجمعون التحريات ويفحصون خطوط سير الطالبة التي تغيبت عن منزلها لمدة 24 ساعة فقط حيث لم خرجت كعادتها يوميا للذهاب إلى مدرستها إلى إنها عندما لم تعد لمنزلها نهاية اليوم الدراسي ذهبت أسرتها للبحث عنها فتبين أنها مسجلة بدفتر الغياب وبعد ساعات وصلت ليوم كامل كانت الفاجعة بالعثور على جثة الطالبة بجوار محول كهرباء قريب من المدرسة. 

خطة البحث التي وضعتها الأجهزة الأمنية اعتمدت على فحص كاميرات المراقبة في خط سير المجني عليها وفحص خلافات والدها حتى انتهت التحريات بعد مرور ما يقرب من 25 يوم الى كشف اللغز وتبين أن الفتاة دافعت عن شرفها من محاولات صديق والدها التعدي عليها فخنقها خشية فضح أمره. 

وأمرت النيابة العامة بحبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات، كما انتدبت الطب الشرعي لتوقيع الكشف الطبي على الجثة لبيان سبب وكيفية الوفاة، كما صرحت بالدفن بعد انتهاء أعمال الطب الشرعي، وطلبت التحريات النهائية بشأن الواقعة.

كان كشف مصدر أمني، كواليس القبض على المتهم بقتل الطالبة «شهد»، مؤكدا أن فريقًا مكبرًا من البحث الجنائي عمل خلال الفترة الأخيرة على فك لغز القضية والوصول إلى المتهم بقتل الطالبة.

وأضاف المصدر، أن المتهم يبلغ من العمر 38 سنة، وأنه استدرج الطالبة إلى منزله في القرية لمحاولة الاعتداء جنسيا عليها، لكنها قاومته وحاولت الاستغاثة فخنقها وتخلص منها خوفا من أن تفضحه، مؤكدًا أن المتهم كان صديق والدها المتوفى وطلب منها الذهاب إلى منزله لتقديم المساعدة المالية لها.

ونجحت مباحث المنوفية، في القبض على المتهم بقتل الطالبة شهد بقرية ساقية المنقدي بأشمون، وإلقاء جثتها بجوار محول كهرباء بالقرب من مدرستها، حيث تم تكثيف التحريات للوصول إلى الجاني وتم القبض على المتهم، بمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة، وحُرر محضر بالواقعة، وأُخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق.

وعبرت أسرة الطالبة شهد بقرية ساقية بالمنوفية، عن شكرها لقوات الأمن بعد نجاحها في القبض على المتهم، موضحين أنهم عاشوا فترة صعبة بعد وفاة «شهد» خوفًا من ضياع حقها أو عدم اكتشاف الجاني.