الثلاثاء 30 نوفمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«فاينانشيال تايمز»: الدول الأوروبية تعيد فرض قيود كورونا لمواجهة ارتفاع الإصابات

كورونا
كورونا

أفادت صحفية "فاينانشيال تايمز" البريطانية في عددها الصادر اليوم الخميس أن أيرلندا ستعيد فرض قيود في غضون أيام، بما في ذلك العودة إلى العمل من المنزل، حيثما كان ذلك ممكنًا، وفرض حظر تجول في منتصف الليل على الحانات والنوادي، في محاولة للحد من الموجة الرابعة من فيروس "كورونا" المستجد (كوفيد-19)، والتي دفعت بمعدل العدوى إلى أعلى مستوى لها تقريبًا منذ عام.

وذكرت الصحيفة - في سياق تقرير نشرته عبر موقعها الإلكتروني - أن أيرلندا أصبحت واحدة من ثلاث دول أوروبية تعهدت بتطبيق نفس الإجراءات في الأيام المقبلة.. ومن المقرر أيضًا أن تفرض سلوفاكيا وجمهورية التشيك قيودًا جديدة بعد أن سجل البلدان يوم أمس الأربعاء أعلى أرقام إصابة يومية بهما منذ بدء انتشار الوباء.
من جانبه، أكد رئيس الوزراء الأيرلندي ميشال مارتن، أنه برغم قتامة الصورة في أيرلندا وعبر أوروبا بما يبعث على "القلق العميق"، إلا أن بلاده قامت مؤخراً بتكثيف اللقاحات المعززة لجميع الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 50 عامًا، والأشخاص المعرضين للخطر.

وقال - في خطاب مساء أمس الأول - "إنه بدون نجاح التطعيم في أيرلندا - حيث يتم تحصين 89 % ممن تزيد أعمارهم على 12 عامًا الآن بلقاحات مزدوجة - فلن يكون هناك مجالا للشك في أننا سنكون في حالة إغلاق شامل".

وفي جمهورية التشيك، حيث تم تطعيم 58 % فقط من السكان بشكل كامل، قال رئيس الوزراء أندريه بابيس إنه اعتبارًا من يوم الاثنين المقبل، سيتم منع الأشخاص الذين لم يتم تطعيمهم أو تعافوا من (كوفيد-19) من حضور المناسبات العامة.

وفي سلوفاكيا، ستقرر الحكومة في وقت لاحق من اليوم الخميس مدى القيود التي ستنفذها، لتشمل اقتراحات بمنع استقبال غير الملقحين في المتاجر غير الضرورية والمرافق الرياضية والتجمعات الجماهيرية.
وتعليقا على ذلك، اعتبرت "فاينانشيال تايمز" أن القيود الأيرلندية الجديدة - والتي ستدخل حيز التنفيذ بداية من يوم غد الجمعة - تمثل انعكاسًا لإعادة الافتتاح الكامل في قطاع الضيافة الذي كان يُفترض له أن يبدأ منذ أقل من شهر.

وشهدت المستشفيات الأيرلندية خلال الأسبوع الماضي ثاني أعلى معدل دخول لمصابي "كورونا" في هذا العام .. وأبلغت البلاد عن 4407 حالات في 16 نوفمبر، وهو أعلى مستوى منذ يناير، و 634 شخصًا في المستشفى، وكان ذلك مستوى لم تشهده البلاد منذ فبراير الماضي.