رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

توجيهات السيسى بشأن المتحف الكبير تتصدر عناوين الصحف

الرئيس عبد الفتاح
الرئيس عبد الفتاح السيسي

تصدر نشاط الرئيس عبد الفتاح السيسي اهتمامات صحف القاهرة الصادرة صباح اليوم الإثنين.


وأبرزت الصحف توجيه الرئيس عبدالفتاح السيسي بخروج جميع تجهيزات المتحف المصري الكبير على أكمل وجه من النواحي الهندسية والأثرية، فضلًا عن استخدام التكنولوجيا الحديثة في تأمينه، وتطبيق أفضل الأساليب والتقنيات العصرية في عرضه المتحفي، بالإضافة إلى رفع كفاءة المباني والطرق المحيطة به من جميع الاتجاهات، بما يساعد على إبراز عظمة وتفرد الحضارة المصرية القديمة.


وأشار إلى أهمية استغلال الموقع المميز للمتحف ذي الإطلالة على منطقة الأهرامات وقطعه الأثرية المميزة، بما يتواكب مع قيمته وأهميته كأكبر متاحف العالم، ويسهم في جعله واجهة للحضارة المصرية، وعلى النحو الذي يعكس المكانة اللائقة بمصر على مستوى العالم.


جاءت توجيهات الرئيس خلال اجتماعه مع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، والدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، واللواء أمير سيد أحمد، مستشار رئيس الجمهورية للتخطيط العمراني، واللواء أ.ح. إيهاب الفار، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، واللواء عاطف مفتاح، مساعد رئيس الهيئة الهندسية لمشروع المتحف المصري الكبير، والدكتور مصطفى وزيري، أمين عام المجلس الأعلى للآثار، والدكتور الطيب عباس، مساعد وزير السياحة والآثار للشئون الأثرية بالمتحف المصري الكبير.


وصرح المتحدث باسم الرئاسة بأن وزير السياحة والآثار استعرض آخر الاستعدادات لتنظيم الفاعلية الترويجية الكبرى لمحافظة الأقصر، التي ستشهد الكشف عن «طريق الكباش»، حيث وجه الرئيس بالعمل على أن تخرج هذه الاحتفالية في أبهى صورة، بما يعكس التنوع الذي تتسم به محافظة الأقصر كمقصد سياحي عالمي متكامل.


كما عرض الدكتور خالد العناني موقف حركة السياحة خلال الفترة الحالية، فضلًا عن التنسيق المستمر بين مختلف الوزارات والجهات المعنية في هذا الصدد، لتعزيز وتطوير النشاط السياحي، والترويج للمقاصد السياحية المختلفة.

 

وتناولت صحيفة "الأهرام" ردود الأفعال الدولية المرحبة باتفاق قمة «كوب 26» للحد من التغير المناخي، التي استضافتها مدينة «جلاسجو» البريطانية على مدى أسبوعين.


وقالت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لايين، في بيان: «إذا نُفّذت كل الالتزامات البعيدة المدى المعلنة في «جلاسجو» سيمكننا احتواء الاحترار العالمي عند ما دون 2 درجة مئوية.. لذا، لا يزال يتعين علينا العمل أكثر من أجل أن يضعنا مؤتمر المناخ «كوب 27»، العام المقبل في مصر، على الطريق نحو 1.5 درجة».


وأوضحت فون دير لايين: «أحرزنا تقدمًا في تحقيق الأهداف الثلاثة التي حددناها لأنفسنا في بداية كوب 26».


وأضافت: «هذا يجعلنا واثقين من أنه يمكننا أن نوفر للبشرية مكانًا آمنًا ومزدهرًا على هذا الكوكب، لكن لن يكون هناك وقت نضيعه.. لا يزال هناك عمل صعب في انتظارنا».