رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الرئيس الأمريكى: نفذنا الخطوات التى بحثناها مع بوتين

بايدن وبوتين
بايدن وبوتين

أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن أن الولايات المتحدة نفذت الخطوات التي بحثها مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لمكافحة الجريمة في الفضاء السيبراني.

 

وقال بايدن في بيان له : "عندما التقيت الرئيس بوتين في يونيو، أكدت بوضوح أن الولايات المتحدة ستتخذ خطوات لمحاسبة المجرمين في المجال السيبراني، ونفذنا ذلك اليوم".

 

وأضاف بايدن أن واشنطن ستبذل قصارى جهدها لمحاربة النشاط الخبيث في المجال السيبراني وتبييض الأموال والتلاعب بالعملات الرقمية، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة ستتعاون مع دول أخرى لمحاربة المجرمين الذين يشنون الهجمات السيبرانية.

 

وأكد أن إدارته ستواصل "استخدام كافة الأدوات المتاحة لحماية المصالح الأمريكية من المخاطر السيبرانية".

 

ويأتي ذلك على خلفية اتهام الولايات المتحدة مواطنين روسي وأوكراني بضلوعهما في هجمات سيبرانية على الشركات الأمريكية لغرض الابتزاز، وإدراجهما على قائمة العقوبات الأمريكية.

 

وتجدر الإشارة إلى أن محاربة الهجمات السيبرانية وجماعات الهاكرز التي تنفذها، توسطت القضايا الرئيسية التي بحثتها قمة الرئيسين فلاديمير بوتين وجو بايدن في جنيف في يونيو الماضي.

 

و علي صعيد آخر ، كشف استطلاع جديد للرأي، أن ما يقرب من ثلثي الأمريكيين، لا يريدون أن يترشح الرئيس الأمريكي جو بايدن لولاية ثانية.


وأظهر الاستطلاع ، الذي أجرته صحيفة يو.إس.آيه توداي الأمريكية بالتعاون مع جامعة سوفولك، أن ما يقرب من 64 % (منهم 28 % من الديمقراطيين)، لا يريدون أن يخوض بايدن انتخابات عام 2024، وبالمقارنة قال 58% إنهم لا يريدون أن يترشح الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب لولاية أخرى في عام 2024.


وبين الاستطلاع أن 37.8 % يؤيدون العمل الذي يضطلع به بايدن أثناء فترة توليه منصبه، فيما رفضه 59 %، وقال 46 % (منهم 16 % ممن صوتوا لصالح بايدن)، إن الرئيس الأمريكي فعل أسوأ مما توقعوا.


وبالانتقال إلى ما أنجزته نائبة الرئيس كامالا هاريس منذ توليها منصبها، أعرب 27.8 % فقط ممن شملهم الاستطلاع عن تأييدهم لما اضطلعت به حتى الآن.


ووفقًا لاستطلاع يو.إس.آيه توداي وجامعة سوفولك، يعتقد 20% فقط من الأمريكيين أن بلادهم تسير في الاتجاه الصحيح، بينما يعتقد ثلثاهم، أو 66% منهم، أن الولايات المتحدة تسلك المسار الخطأ.

 

قالت وزيرة الطاقة الأمريكية جينيفر جرانهولم، إن الرئيس الأمريكي جو بايدن يدرس اللجوء إلى الاحتياطي الاستراتيجي من البترول وسط أزمة ارتفاع أسعار النفط الخام.