رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أوكرانيا تدين محاولة اغتيال رئيس الوزراء العراقى

الكاظمي
الكاظمي

أدانت وزارة الخارجية الأوكرانية بشدة محاولة اغتيال رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، داعية القوى السياسية العراقية إلى "ضبط النفس ومواصلة الحوار وضمان تحقيق إرادة الشعب العراقي التي انعكست في نتائج الانتخابات البرلمانية الأخيرة".

وذكرت الوزارة، في بيان أوردته وكالة أنباء (يوكرنفورم) الأوكرانية، اليوم الاثنين: "نحن مقتنعون بأن مثل هذه الأعمال الإرهابية والعنف لن تعيق تطلعات الشعب العراقي، ولن تعرقل جهود حكومتهم لبناء دولة ذات سيادة وديمقراطية ومزدهرة".

وكان رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، قد تعرض لمحاولة اغتيال عن طريق طائرة مُسيّرة مسلحة هاجمت منزله فجر أمس الأحد، ولكنه أكد، بعد محاولة الاغتيال بقليل، أنه بخير ودعا إلى الحوار الهادئ والبناء من أجل العراق.

وقد تعهد رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، الأحد، بملاحقة مرتكبي جريمة محاولة اغتياله، مؤكدًا معرفة الحكومة بالجناة جيداً وسيتم كشفهم وتقديمهم للمحاكمة.

جاء ذلك خلال كلمة الكاظمي فى الجلسة الاستثنائية لمجلس الوزراء التي عقدت مساء اليوم، بشأن محاولة الاغتيال التي تعرض لها الساعات الماضية.

وأوضح الكاظمي أن منزله تعرض الليلة الماضية لاعتداء عبر استهدافه بطائرات مسيّرة وجهت إليه بشكل مباشر، مشيرا إلى أن هذا العمل الجبان لا يليق بالشجعان، ولا يعبر عن إرادة العراقيين.

وشدد رئيس الوزراء العراقي على أن بلادهم تمر بتحديات عديدة ليست وليدة اليوم ولا نتاج هذه الحكومة، إلا أن حكومته تمكنت من تفكيك وحل الأزمات الاقتصادية والصحية، وتجاوز أزمة انهيار أسعار النفط، والسياسات الخاطئة للحكومات السابقة.

وأضاف: "نجحنا في ‏تلبية مطلب الشعب والمرجعية والمتظاهرين بإجراء انتخابات مبكرة، ووفرنا كل ما طلبته المفوضية".

وحذر مصطفى الكاظمي من محاولة البعض العبث بأمن العراق وتحويله لدولة عصابات، لكنه يريد بناء دولة.