رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أطباء ألمان: عدد مصابي كورونا في وحدات العناية المركزة قد يتضاعف

كورونا
كورونا

يخشى الأطباء في ألمانيا من تضاعف عدد مرضى كورونا في وحدات العناية المركزة مع ارتفاع أعداد المصابين بالفيروس.
 

وقال كريستيان كاراجانيديس، المدير العلمي لسجل وحدات العناية المركزة في الجمعية الألمانية متعددة التخصصات للعناية المركزة وطب الطوارئ، إنه يتعين الآن رعاية ما يقرب من 2500 حالة في وحدات العناية المركزة، مثلما كان الحال قبل عام في الموجة الثانية من الجائحة. 

وأضاف كاراجانيديس في تصريحات لصحيفة "أوجسبورجر ألجماينه" الألمانية الصادرة اليوم الإثنين أنه من المتوقع في الأسابيع المقبلة أن يتضاعف العدد تقريبا إذا استمرت الإصابات الجديدة في الارتفاع على هذا النحو وقال: "إذا وصل معدل الإصابة الإسبوعي إلى 300 حالة بين كل مئة ألف نسمة، نتوقع حوالي 4500 مريض بكورونا (في وحدات العناية المركزة) على مستوى ألمانيا بتفاوت إقليمي كبير".


وأعلن معهد "روبرت كوخ" الألماني صباح اليوم الإثنين أن معدل الإصابة الأسبوعي بفيروس كورونا المستجد في ألمانيا سجل رقما قياسيا مرتفعا جديدا بلغ 1ر201 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا لكل 100 ألف نسمة.


ومن جانبه، قال وزير الصحة المحلي في ولاية بافاريا، كلاوس هوليتشيك، في تصريحات لنفس الصحيفة: "إذا تضاعف عدد الإصابات سنتجاوز عدديا الأرقام القياسية التي سجلناها في الموجات الماضية لن يكون نظامنا الصحي في ألمانيا قادرا على التعامل معها"، مضيفا أن أحد الأسباب الرئيسية التي أدت إلى ارتفاع الإصابات هي معدل التطعيم المنخفض، وقال: "في بافاريا أيضا، يغمر غير الملقحين على وجه الخصوص مستشفياتنا، أكثر من 90% من هؤلاء هم من المرضى الذين رفضوا فرصة التطعيم حتى الآن".


ويرى كاراجانيديس أنه من الصعب التنبؤ على المدى الطويل بشأن مسار الجائحة، مشيرا إلى أنه بناء على معدل الإصابة الأسبوعي يمكن التنبؤ بوضوح نسبيا بما سيحدث في الأسابيع المقبلة، وقال: "ما لا نستطيع التنبؤ به هو عند أي مستوى سيصل الأمر برمته إلى حالة الشلل التام".