رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الكاظمي: نعرف المتورطين فى محاولة الاغتيال وسنقدمهم للمحاكمة

مصطفي الكاظمي
مصطفي الكاظمي

تعهد رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، اليوم الأحد، بملاحقة مرتكبي جريمة محاولة اغتياله، مؤكدًا معرفة الحكومة بالجناة جيداً وسيتم كشفهم وتقديمهم للمحاكمة.

جاء ذلك خلال كلمة الكاظمي فى الجلسة الاستثنائية لمجلس الوزراء التي عقدت مساء اليوم، بشان محاولة الاغتيال التي تعرض لها الساعات الماضية.

وأوضح الكاظمي أن منزله تعرض الليلة الماضية لاعتداء عبر استهدافه بطائرات مسيرة وجهت إليه بشكل مباشر، مشيرا إلى أن هذا العمل الجبان لا يليق بالشجعان، ولا يعبر عن إرادة العراقيين.

 وشدد رئيس الوزراء العراقي على أن بلادهم تمر بتحديات عديدة ليست وليدة اليوم ولا نتاج هذه الحكومة، إلا أن حكومته تمكنت من تفكيك وحل الأزمات الاقتصادية والصحية، وتجاوز أزمة انهيار أسعار النفط، والسياسات الخاطئة للحكومات السابقة.

وأضاف "نجحنا في ‏تلبية مطلب الشعب والمرجعية والمتظاهرين بإجراء انتخابات مبكرة، ووفرنا كل ما طلبته المفوضية".

وحذر مصطفى الكاظمي من محاولة البعض العبث بأمن العراق وتحويلها لدولة عصابات، لكنه يريد بناء دولة.

وأضاف "سنلاحق الذين ارتكبوا جريمة الأمس، نعرفهم جيداً وسنكشفهم، وسوف تصل يد العدالة إلى قتلة الشهيد العقيد نبراس فرمان ضابط جهاز المخابرات الوطني العراقي".

من جهته كشف الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، يحيى رسول عن تحديد منطقة انطلاق الطائرات المسيرة، مشيراً الى أن الطائرتين حلقتا بارتفاع منخفض يمنع كشفهما عبر الرادارات.

وأضاف أن محاولة اغتيال رئيس الوزراء تضمنت تفجيراً ثانياً عبر طائرة مسيرة وتم احباطه بإسقاط الطائرة.

وأدان الرئيس الأمريكي جو بايدن، الهجوم الذى استهدف منزل رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي فى بغداد، واصفًا إياه بـ"العمل الإرهابي الذى يستهدف الدولة العراقية".