رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

جنود الاحتلال يقتحمون قبة الصخرة خلال أعمال صيانة ويهددون موظفًا بالاعتقال

الاحتلال
الاحتلال

اقتحم جنود من شرطة الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، قبة الصخرة المُشرفة بالمسجد الأقصى المبارك.

وقالت مصادر بالقدس إن عناصر من شرطة الاحتلال اقتحموا قبة الصخرة، خلال قيام لجنة الإعمار في المسجد الأقصى بأعمال صيانة في شبكة الكهرباء داخل القبة، وأعاقوا استمرار عملهم، وهددوا رئيس لجنة الإعمار بسام الحلاق باقتياده إلى أحد مراكز الاعتقال بالقدس.

وكان مستوطنون برفقة جمعية تُسمى "نساء من أجل الهيكل" اقتحموا صباح اليوم باحات الأقصى من باب المغاربة بحماية شرطة الاحتلال، ونفذوا جولات في باحاته، كما أقاموا صلوات تلمودية في المنطقة الشرقية.

وعلى صعيد آخر.. اقتحم مستوطنون، اليوم الخميس، باحات المسجد الأقصى المبارك، وأقاموا صلوات تلمودية علنية في محيطه الشرقي.

وقال شهود عيان، إن المستوطنين برفقة جمعية "نساء من أجل الهيكل" اقتحموا الأقصى على شكل مجموعات متفرقة، عبر باب المغاربة تحت حماية، مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته.

ويتعرض الأقصى- بشكل شبه يومي- لاقتحامات من قبل المستوطنين بحماية شرطة الاحتلال، لمحاولة فرض أمر واقع بالأقصى وتقسيمه زمانيًا ومكانيًا.

كما هدمت سلطات الاحتلال، اليوم، مسجدًا في بلدة دوما بجنوب نابلس الواقعة شمال الضفة الغربية.

وأشار مسئول ملف الاستيطان شمال الضفة، غسان دغلس - في تصريح صحفي - إلى أن قوات الاحتلال اقتحمت البلدة برفقة جرافة وهدمت المسجد المبني منذ عامين، والذي يقع في منطقة أبوصيفي شرقي البلدة.

وأضاف أن قوات الاحتلال جرفت أيضًا طرقًا زراعية في الجهة الجنوبية من البلدة.

وأدانت وزارة الأوقاف والشئون الدينية الفلسطينية إقدام قوات الاحتلال الإسرائيلي على هدم المسجد، في خطوة اعتبرتها اعتداء واضحًا على المقدسات والأماكن الدينية الخاصة بالمسلمين.

وقال قاضي قضاة فلسطين مستشار الرئيس للشئون الدينية والعلاقات الإسلامية محمود الهباش، إن قيام قوات الاحتلال الإسرائيلي بهدم مسجد قرية دوما جنوب نابلس اليوم هو عدوان صارخ على الدين الإسلامي والعقيدة الإسلامية وعلى مشاعر المسلمين في كل العالم.