رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

تجديد حبس حسن راتب 45 يومًا فى قضية الآثار الكبرى

حسن راتب
حسن راتب

جدد قاض المعارضات بمحكمة جنوب القاهرة، عبر تقنية «الفيديو كونفرانس»، اليوم الخميس، حبس رجل الأعمال حسن راتب 45 يومًا على ذمة التحقيقات، لاتهامه بتمويل تشكيل عصابي يتزعمه نائب الجن والعفاريت "علاء حسانين" لتمويل وتهريب الآثار بالقضية المعروفة إعلاميًا بـ"الآثار الكبرى".

وكانت النيابة قد قررت حبس حسن راتب على ذمة التحقيقات، وطالبت بسرعة التحريات حوله، ووجهت له تهمة تمويل علاء حسانين المعروف بـ"نائب الجن" بملايين الجنيهات للتنقيب عن الآثار.

وواجهت النيابة "راتب" باعترافات النائب السابق علاء حسانين، الشهير بنائب الجن والعفاريت، وتضمنت أن راتب موّله ماديا فى عمليات التنقيب عن الآثار.

وكشفت تحقيقات النيابة عن تمويل بملايين الجنيهات قدمه حسن راتب لعصابة علاء حسانين وشقيقه فى التنقيب عن الآثار، وهو ما أكدته اعترافات شقيق علاء حسانين عن تورط رجل الأعمال حسن راتب فى دفع ملايين الجنيهات للبحث عن الآثار.

وكانت الأجهزة الأمنية قد ألقت القبض على رجل الأعمال حسن راتب تنفيذا لقرار النيابة العامة بضبطه، بعدما كشفت التحقيقات التى تجريها سلطات التحقيق مع النائب البرلمانى السابق علاء حسانين، الشهير بنائب الجن والعفاريت، عن أن راتب متهم بتمويل علاء حسانين ماديا فى عمليات التنقيب عن الآثار.

وكان قاضى المعارضات بمحكمة جنوب القاهرة قد قرر تجديد حبس النائب السابق علاء حسانين وثلاثة آخرين 15 يومًا على ذمة التحقيقات فى اتهامه بقضية آثار، وأمرت النيابة رجال المباحث بسرعة التحريات حول الواقعة والمتهمين، وأمرت بتشكيل لجنة من خبراء الآثار، وذلك لعرض القطع المضبوطة.

وكشفت نيابة حوادث جنوب القاهرة، في وقت سابق، عن قائمة المضبوطات بحوزة المتهمين، والتي شملت: تمثالًا خشبيًا طوله 40 سم على هيئة أوزارية، تمثال أوشابتي من المرمر، 2 لوحة أثرية لتابوت منقوش بالهيروغليفية، 36 تمثالًا مختلفة الأطوال، 4 تماثيل أوشابتي نصف.

 كما عثر على 52 عملة مختلفة الأشكال برونز ونحاس تعود للعصر الروماني واليوناني، 6 عملات من النحاس ترجع للعصر اليوناني، بولة نفط فخار تعود للعصر الإسلامي، 3 إبر جراحية تعود للعصر الإسلامي، عقود بها مجموعة من التماثيل تمثل آلهة مختلفة، 3 قطع حجرية مدون عليها نقوش فرعونية، و2 تمثال من البرونز أحدهما مفصول الرأس، وتمثال خشبي طوله 10 سم، تمثال حجري مقسم لجزءين يعود للعصر اليوناني.

وأوضحت التحقيقات أنه عثر بحوزة المتهمين على عدد 3 ثقل ميزان، أحدها بازلت وآخر حجري، و3 موازين من البازلت، و3 مكاحل من المرمر، تمثال جنائزي صغير الحجم غير مكتمل، مسند ورأس من الخشب، و10 قطع من الفيانس أخضر اللون، 3 مسارج من الفخار ترجع للعصر اليوناني الروماني.