رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مكتبة الإسكندرية تستضيف احتفالية ومعرض «رخا المُعلم الأول»

مكتبة الإسكندرية
مكتبة الإسكندرية

تستضيف مكتبة الإسكندرية، احتفالية ومعرض رخا.. المُعلم الأول، يوم الأحد 7 نوفمبر 2021، في تمام السادسة مساًء، بمقر بيت السنارى الأثري بالسيدة زينب، التابع لمكتبة الإسكندرية.

و تُنظم الاحتفالية بالتعاون بين الإدارة المركزية للشؤون الأدبية والمسابقات التابعة للمجلس الأعلى للثقافة ومشروع ذاكرة الكاريكاتير، احتفالاً بالذكرى العاشرة بعد المئة على ميلاد المُعلم الأول وناظر مدرسة الكاريكاتير المصري رسام الكاريكاتير المصري الراحل محمد عبد المنعم رخا (1910 – 1989). 

- تفاصيل الاحتفالية

وتضم الاحتفالية على العديد من الفقرات المتنوعة، منها شرح موجز بالصور لأهم انجازات مشروع ذاكرة الكاريكاتير على مدار عشر سنوات، وعرض أول وحصري لفيلم: رخا.. المعلم الأول، الذي أنتجته جريدة وموقع فيتو بالاشتراك مع مشروع ذاكرة الكاريكاتير، والذي يعد أول فيلم وثائقي يتناول الحياة الشخصية والفنية لرخا، وذلك بهدف الحفاظ على تراث الكاريكاتير المصري، وإعادة كتابة تاريخ رواده الأوائل.

يقام على هامش الاحتفالية معرض مسابقة رخا.. المُعلم الأول، التي نظمها مشروع ذاكرة الكاريكاتير، وموقع الكارتون السوري الدولي، تكريمًا لرخا وشارك فيها، 115 رسام كاريكاتير من 32 دولة، وبلغ إجمالي عدد الأعمال المقدمة للمسابقة 135 عملًا. كما يضم المعرض مجموعة نادرة من الرسوم الكاريكاتيرية الأصلية والمصورة والصور الفوتوغرافية الخاصة برخا؛ والتي تعرض في معرض عام لأول مرة.

-  الفنان محمد عبد المنعم رخا

جدير بالذكر أن الفنان محمد عبد المنعم رخا (1910 -1989)، هو أحد أهم وأشهر الرواد الأوائل لفن الكاريكاتير المصري الحديث. ولد بقرية سنديون بالقليوبية في 7 نوفمبر عام 1910، وعشق الكاريكاتير منذ الطفولة من خلاله متابعته لمجلة اللطائف المصورة، وتأثر بعدد من رسامي الكاريكاتير الأجانب في تلك الفترة منهم: سِنتيس، رفقي، وصاروخان. بدأ عمله بمجال الرسم الكاريكاتير عام 1927 في مجلة الفنان مع الشيخ: محمد يونس القاضي، وذاعت شهرته في ثلاثينيات القرن الماضي، حيث كان يعمل في أكثر من عشرين جريدة ومجلة في وقت واحد.

وكانت المحطة الفارقة في حياة رخا عمله مع مصطفى وعلي أمين بمجلة الاثنين عام 1941، وانتقاله معهم بعد ذلك ليؤسس جريدة أخبار اليوم عام 1944، التي ظل بها حتى وفاته عام 1989، إضافة لعمله بروزاليوسف إذ كان من أحد أهم رساميها المؤسسين إلى جوار صاروخان.

ويعد رخا أول رسام كاريكاتير مصري يحترف الرسم الكاريكاتيري لمدة جاوزت الستة عقود، تتلمذ على يديه خلالها العديد من رسامي الكاريكاتير المصريين والعرب منهم على سبيل المثال لا الحصر زهدي العدوي، أحمد طوغان، صلاح جاهين، مصطفى حسين وغيرهم.