الإثنين 06 ديسمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

وزير إسرائيلى ينتقد قرار الحكومة تصنيف مؤسسات مجتمع مدنى فلسطينية «إرهابية»

الرئيس الفلسطيني
الرئيس الفلسطيني

قال وزير التعاون الإقليمي في الحكومة الائتلافية الإسرائيلية، عيساوي فريج، اليوم الإثنين، إن وزراء الحكومة يشعرون بالغضب من قرار وزير الدفاع، بيني جانتس، تصنيف ست منظمات مجتمع مدني فلسطينية كمنظمات إرهابية.

وأضاف فريج، (57 عامًا)، وهو الوزير العربي الوحيد في الحكومة، خلال مقابلة مع الإذاعة الإسرائيلية: أن "هذا قرار يضر أكثر مما ينفع وما كان ينبغي أن يُتخذ، لم يتم اعتقال أحد من الأعضاء البارزين في هذه المؤسسات من قبل".

وأردف: "كان على وزير الدفاع التصرف بشفافية، أنا وزير في الحكومة وعرفت الأمر في وسائل الإعلام".

يُشار إلى أن فريج ينتمي لحزب ميرتس اليساري الذي يدعم حل الدولتين وإنهاء احتلال الضفة الغربية. 

وزار فريج ورئيس الحزب، نيتسان هوروفيتس، وهو وزير الصحة في الحكومة الحالية، رام الله، واجتمعا مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس أوائل الشهر الجاري.

وفي سياق متصل، قال موسي راز، عضو الكنيست عن حزب ميرتس اليساري، اليوم الإثنين، إنه يجب على وزير الدفاع بيني جانتس أن يقدم للجنة الشئون الخارجية والدفاع بالكنيست، مواد جهاز الأمن العام (الشاباك) التي بناء عليها تم تصنيف ست مؤسسات فلسطينية كمنظمات إرهابية.

وكان وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني جانتس، أعلن يوم الجمعة الماضية عن تصنيف ست مؤسسات مجتمع مدني فلسطينية كمنظمات إرهابية، وأثار القرار ردود فعل غاضبة فلسطينيًا ودوليًا، وطلب المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس، توضيحات من جانتس إلا أن مسئولين أمنيين إسرائيليين قالوا إنهم أبلغوا الإدارة الأمريكية بالإجراء قبل إعلانه.

وقال جانتس، إن المنظمات الفلسطينية التي تم تصنيفها إرهابية مرتبطة بـ"الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين" المُصنفة كمنظمة إرهابية في أمريكا وإسرائيل والاتحاد الأوروبي وكندا. 

ونفى مسئولو هذه المؤسسات أي صلة بالجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وتحدوا جانتس بأن يثبت ذلك بالأدلة.