رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الاحتلال يعتقل 13 فلسطينيًا بالضفة الغربية

الاحتلال
الاحتلال

اعتقل الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، 13 فلسطينيًا، بينهم طفلان ومريض سرطان، خلال حملة مداهمات واعتقالات واسعة نفذها في محافظات الضفة الغربية المحتلة.
وذكر مركز معلومات وادي حلوة ببلدة سلوان، جنوب المسجد الأقصى، أن قوات الاحتلال اعتقلت كلا من سيف إبراهيم سمرين، ويحيى زياد شرف، وأمير الكركي، بعد أن داهمت منازل ذويهم في البلدة، وفتشتها.
وفي محافظة جنين شمالا، اعتقلت قوات الاحتلال الشابين أنس عدنان حمارشة وهو أسير محرر بعد الاعتداء عليه بالضرب، ومصعب بلال حرز الله.
وفي سلفيت، اعتقلت قوات الاحتلال من بلدة الزاوية، الطفلين ياسر عرفات هيثم شقير، ويزن نعيم قادوس، كلاهما يبلغان من العمر 10 أعوام، بعد أن داهمت منزلي ذويهما وفتشتهما.
وفي رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال، أحمد صلاح أبو عذاب، من مخيم الأمعري، والمُعلم عبد الباسط معطان، من مدينة البيرة، رغم خطورة وضعه الصحي، كونه يعاني من مرض السرطان.
وفي بلدة بيتا بمحافظة نابلس شمالًا، اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة وهم صلاح بني شمسة، وإياد ذياب، ويحيى ذياب.
وفي الخليل جنوبًا، اعتقلت قوات الاحتلال، الشاب نادر رمزي نادر زاهدة في العشرينيات من العمر، من ضاحية إسكان البلدية، في مدينة الخليل.

وعلى صعيد آخر، أُصيب عشرات المواطنين، بحالات اختناق، ظهر الأحد، جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة سلمية انطلقت دعمًا للأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال.

وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" بأن قوات الاحتلال اعترضت المشاركين في المسيرة التي انطلقت من أمام جامعة الخليل وصولًا إلى منطقة رأس الجورة- المدخل الشمالي للمدينة- وأطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع صوبهم، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بالاختناق.

وطالب المشاركون في المسيرة التي دعت إليها نقابة العاملين في جامعة الخليل، وهيئة شئون الأسرى والمحررين، ونادي الأسير، بضرورة الإفراج العاجل عن الأسرى المضربين الذين يصارعون الموت.