الأربعاء 01 ديسمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الخزانة: تراجع عجز الميزانية الأمريكية عن العام السابق

وزارة الخزانة الأمريكية
وزارة الخزانة الأمريكية

قالت وزارة الخزانة الأمريكية، اليوم الجمعة، إن عجز الميزانية بلغ 2.772 تريليون دولار خلال السنة المالية 2021، وهو أقل من العجز القياسي الذي سُجل في العام السابق لكنه لا يزال يعكس الإنفاق الهائل لدعم الأسر والشركات، بسبب جائحة فيروس كورونا للسنة الثانية على التوالي.
 وسجلت الولايات المتحدة عجزًا قدره 3.132 تريليون دولار في السنة المالية 2020 ، عندما بدأت الحكومة الاتحادية لأول مرة الإنفاق بشكل كبير للتصدي للجائحة.

وعلى صعيد آخر، أظهرت دراسة أمريكية جديدة أن حالات العنف بالأسلحة النارية في الولايات المتحدة زادت بأكثر من 30% خلال فترة تفشي جائحة كورونا، مشيرة إلى أن التوتر وعدم الثقة بالوضع ربما أدى إلى زيادة مبيعات الأسلحة.

وقام باحثون بولاية بنسلفانيا الذين أعدوا الدراسة، التي نُشرت  في مجلة ساينتفيك ريبورت، بتحليل الحوادث اليومية لحوادث إطلاق النار والانتحار والإصابات المرتبطة بالأسلحة النارية في كل ولاية قبل وأثناء الوباء.


وقارن الباحثون بمعدلات العنف المسلح من فبراير 2019 حتى فبراير 2020، بالحوادث المبلغ عنها في مارس 2020 حتى مارس 2021، واستخدم الفريق بيانات من الأرشيف المسجل عن العنف المسلح في البلاد، وفقًا لصحيفة ذا هيل الأمريكية.


ووجدت الدراسة أن عنف السلاح ارتفع بنسبة الثلث تقريبًا في جميع أنحاء البلاد، حيث شهدت 28 ولاية زيادة كبيرة في عمليات إطلاق النار خلال الجائحة، في ولايات مثل مينيسوتا وميتشيجان ونيويورك، تضاعف معدل العنف المسلح، في غضون ذلك، كانت ألاسكا الولاية الوحيدة التي شهدت انخفاضًا.

وقال بادي سينتونجو، الأستاذ المساعد في مركز ولاية بنسلفانيا للهندسة العصبية، في بيان: "لقد تسببت الجائحة في آثار مضاعفة ضارة تحتاج إلى معالجة".


وأعرب الباحثون عن اعتقادهم أن الزيادات في التوتر والعنف المنزلي ومبيعات الأسلحة النارية أثناء الجائحة يمكن أن يكون وراء تصاعد العنف، مشيرين إلى زيادة بنسبة 41% في مبيعات المسدسات في مارس 2020 مقارنة بالعام السابق.