الإثنين 06 ديسمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«ضرب الزوج لزوجته عادى».. القصة الكاملة لهاشتاج «أوقفوا مبروك عطية»

مبروك عطية
مبروك عطية

جدل كبير أثير عبر مواقع التواصل الاجتماعي وموقع التدوين المُصّغر "تويتر"، تصدر باسم الدكتور مبروك عطية قائمة التريند، حتى وصل لتدشين هاشتاج من قِبل روّاد السوشيال ميديا، بعنوان (أوقفوا مبروك عطية)، وذلك بعد مقابلته في البرنامج التليفزيوني "يحدث في مصر"، وحديث بشأن أزمة سيدة كانت ضحية للعنف المنزلي من زوجها.

مبروك عطية يجيز ضرب النساء بعنف

وأثار الدكتور مبروك عطية، الداعية الإسلامي، الأستاذ بجامعة الأزهر، جدلًا واسعًا بين روّاد موقع التدوين المصغر "تويتر"، ورفض عدد كبير منهم تبرير الضرب واستخدام العنف ضد النساء مهما كانت الأسباب، خاصةً أن الكلام صادر عن رجل دين، مؤكدين أنهم ليسوا مع كلام الداعية، فقرروا تدشين هاشتاج "أوقفوا مبروك عطية"، لإيقاف تلك التصريحات التي يدلي بها "عطية" في البرامج المختلفة.

وعلّق على موضوع العنف ضد النساء وأزمة الزوجة التي تعرضت للضرب العنيف من زوجها وكان يربطها بالجنزير لأيام ويثير ذعرها بتسليط كلب مسعور ويسب طوال الوقت ويقتات من خلال تجارة الممنوعات ويتعاطاها أيضًا، قائلًا: "هناك قاعدة من يوم ما ربنا خلق العالم لغاية يوم القيامة، النساء مبالغات في الشكوى، هذه قاعدة لازم نحطها قدام عنينا".

وتابع عطية قائلًا: "فيه قاعدة تقول لو الإنسان قام من النوم وضرب فورًا أو دخل عالبيت وضرب فورًا، فهذا شخص يحتاج مستشفى أمراض عقلية لأنه أكيد عنده مرض، أما الإنسان الطبيعي لا يمكن أن يصل لهذه الدرجة إلا بعد درجة استفزاز قوية جدًا"، موجهًا سؤالًا للزوجة المعنّفة عن أفضل صفتين بالرجل دى، لتجيبه بدورها: "بيجيب أكل كويس قالها كتر خيره ساعديه يبطل الممنوعات دي وكدة كدة إنتوا بتبالغوا في الشكوى".

هاشتاج أوقفوا مبروك عطية

وأثارت هذه التصريحات غضب روّاد السوشيال ميديا، فكتبت دينا ماهر، من روّاد موقع "تويتر": "لحد إمتى هيفضل العنـف ضد الستـات يتبرر بشكل عادي؟، والأسوأ لما يحصل باسم الديـن، والديـن بعيد كل البعد عن الأذى ده، إمبارح في الحلقة المذيع كان مصدوم من اللي اتقال وبيرد على الشخص ده، تبرير الضرب مشاركة في الجريمة".

يهمك أيضًا |

وعلّق حساب يحمل اسم جهاد مكي، من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي قائلًة: "البنت اللي بتمشي بشعرها دي لازم تروح مصحة نفسية إنما جوزك ضربك وجنزرك ورماكي بالسكينة وكان هيقتلك، في إيه ما إنتي اللي استفزتيه، #أوقفوا-مبروك-عطية"، وشاركت هدى عبدالسلام، من روّاد السوشيال في الهاشتاج، قائلًة: "المشكلة مش في مبروك الحقيقة عليّ أن إتساءل ماذا كانت تريد هذه المرأة المتصلة والتي تروي حادثة تعنيف لها من قِبل زوجها؟، أتريد التأكد من أنها غير مذنبة أم تريد أخذ مباركة من رجل دين على فعلها بإدانة الزوج المختل؟، نحن نعطي الفرصة للوغد بأن يمارس حماقاته علينا، #أوقفوا-مبروك-عطية".