رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«اليونيدو»: مسابقة الصناعات الغذائية تهدف لتنمية وتشجيع المنتج المحلي

أحمد رزق نائب المدير
أحمد رزق نائب المدير الإقليمى لمنظمة اليونيدو

شاركت منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو)، في "الملتقى التسويقي الأول للتمور" بالوادي الجديد، والذي انطلق بمدينة الخارجة في محافظة الوادي الجديد، ويقام تحت رعاية رئيس الجمهورية، وتعد الوادي الجديد أكبر محافظة في إنتاج التمور.

وأشاد أحمد رزق، نائب المدير الإقليمى لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية "اليونيدو"، بفكرة الملتقى التسويقي الأول للتمور، وما تخلله من مشاركين للعارضين من مختلف محافظات الجمهورية، موضحا أن الملتقى أظهر الميزة التنافسية بمحافظة الوادى الجديد والتى تمثل مساحتها 45% من مساحة الجمهورية، وبها صناعة التمور ومشتقاتها وخروج منتجات جديدة وإظاهر الميزة التنافسية بصورة قوية.

وقال رزق، إن المشاركة فى الملتقى عظيم جدا لما له من أهمية كبرى، وجذبه لمستثمرين لشركات عرب وأجنبية والتى لها مجال عالمى فى مجال التمور وتستطيع من خلال الملتقى توزع استثمارتها، مضيفا أن فكرة الملتقى تثري العملية الزراعية والصناعية بإدخال أصناف منتجات جديدة وتستطيع المنافسة فى الأسواق التصديرية، بالإضافة إلى الجوانب البحثية والتنموية كمنظمة الزراعة وغيرها من الجهات المشاركة من المعنين بالقطاع، مشيرا إلى أنه كان هناك حلقات نقاشية وتتكلم عن سلسلة القيمة من بداية الزراعة والمعاملات ورفع قيمة المنتج المصرى وصولا لعملية التصنيع وتحديات التصدير والتعامل مع الأسواق الخارجية.

وأكد رزق، أنه خلال الملتقى، سلطت المنظمة الضوء على "المسابقة الوطنية للصناعات الغذائية المحلية والتقليدية" والتى جاري التنسيق لها بالتعاون مع وزارة الصناعة والتجارة وجهاز المشروعات، ومركز تحديث الصناعة، ووزارة السياحة ووزارة التضامن واتحاد الصناعات، وغرفة الصناعات الغذائية ومجلس تصدير الصناعات الغذائية، وغيرهم من الجهات المعنية، مضيفا أنه تم التعريف بالمسابقة والتواصل مع عدد من العارضين الذين أبدو رغبتهم والمشاركة فى المسابقة وتم تسجيل أكثر من 120 منتج تقريبا، تم تسجيلهم من كل الشركات العارضة، وتضمنت منتجات من التمور بأنواعها المختلفة ومنتجات الزيوت، وعدد من المنتجات المطورة والتى معظمها يعتمد على منتج محلى ومدخلات من المنتج المصرى.

وأوضح نائب المدير الإقليمي لـ"اليونيدو"، أن العارضين فى الملتقى يعد من أولى المشاركين فى المسابقة والتى سيتم الإعلان عنها فى نوفمبر العام القادم، مشيرا إلى أنه سيكون هناك مشاركة للمنظمة فى فعاليات مماثلة خلال الفترة المقبلة نستهدفها منها في سيوة بمحافظة مرسي مطروح، وأسوان، والدلتا والمحافظات الساحلية، حتى نستطيع الوصول بالمسابقة والتعريف بها لكل الشركات العاملة فى مخلتف أنحاء الجمهورية.

وعن فكرة المسابقة استطرد "رزق"، قائلا: "أن فكرة المسابقة أو المعرض للصناعات المحلية الغذائية التقليدية، وهى الصناعات تتضمن منتجات غذائية وتداولها فى الأسواق والمحلات كمثل التمور والجبن "منها المصرى القريش والجبنه الدمياطي" والخبز ذات الطابع المميز بمحافظة الصعيد، والأسماك وغيرها من المنتجات التى ترتبط بعدد معين من الأقليم والمحافظة وأن يكون تم انتاجه من فترة كبيرة واعتاد أهالى المحافظة إنتاجه من فترات طويله، ويجب أن تكون محلية، والتي تعتمد على منتجات محلية فى تصنيعها، وتنقسم إلى 5 فئات رئيسية مقسمة لفئات فرعية تتضمن الأنواع المختلفة لكل منتج وهى تهدف لتشجيع المنتج المحلى".

وتابع "أن عملية التنافس ستكون قائمة على عوامل رئيسية وهي (المذاق والشكل والقوام)، ويتم تقيم المنتج على أساس تلك العوامل وهناك لجنة تحكيم لكل منتج تضم المستهلك وأحد العاملين فى قطاع الصناعى وأحد الخبراء الصناعات الغذائية أو الطهاه أو غيرهم من الناحية العملية"، وكذلك تقسم الجوائز لثلاثة وهي جائزة ذهبية وفضية وبرونزية، ويكون من حق الشركة الفائزة وضع الجائزة كعلامة على منتجاتها الفائز لمدة سنتين، وهي الفترة المحددة لتنظيم المسابقة".