رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

إطلاق قوافل للرمد والعظام ضمن حملة «بالوعي مصر بتتغير» في المنيا

نيفين القباج
نيفين القباج

قالت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، إنه تم إطلاق قوافل للرمد والعظام في محافظة المنيا، ضمن حملة «بالوعي مصر بتتغير»، موضحة أنه تم توفير خدمة منصة التواصل التفاعلي 1442، حيث يكتب المواطن كلمة "منيا" ويرسلها علي الرقم لتظهر أماكن الحملة في المحافظة ويتم توفير الاتوبيسات لنقل المواطنين للاستفادة من خدمات الحملة.

وتوقعت وزيرة التضامن، خلال إطلاق حملة "بالوعي مصر بتتغير للأفضل" في محافظة المنيا، وصول رسائل التوعية لأكثر من 15 ألف أسرة بكل مركز من المراكز الخمسة المستهدف الوصول إليها في محافظة المنيا، لتشمل حوالي 75 ألف سيدة في سن الإنجاب، وبصفة خاصة من تتراوح أعمارهن من 18 إلى 45 سنة.

وتستهدف الحملة كافة القرى والعزب والنجوع المخطط تنميتها في المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، حيث ستعمل الحملة فيما يزيد علي 82 قرية ونجع بمحافظة المنيا، وتركز الحملة على نشر الوعي بشأن أربع قضايا أساسية تحتل أولوية قصوى على مسار التنمية وبصفة خاصة في النهضة التنموية التي تشهدها الدولة في الوقت الحالي، وتضم قضايا الزيادة السكانية والزواج المبكر والتمكين الاقتصادي وتنمية الطفولة المبكرة.

وتركز الحملة على أهمية توجيه الأسر إلى أماكن تقديم الخدمات وإرشادهم على المستندات المطلوبة منهم، كما تستفيد الحملة من حصر الخدمات غير المُتاحة أو غير الكافية أثناء جولتها لتعلم على توفيرها إما من طرفها أو بالشراكة مع الجهات الحكومية المعنية والجمعيات الأهلية.

وحرصت وزارة التضامن الاجتماعي على تواجد العاملين بالمديريات والإدارات الاجتماعية والقائمين على برنامج "تكافل وكرامة" للرد علي استفسارات وشكاوى المواطنين والرد عليها من خلال التحقق من بيانات المواطنين المرقمنة على أجهزة التابلت.

ومن جانبه، قال الدكتور محمد محمود أبو زيد، نائب محافظ المنيا، إن المبادرة الرئاسية حياة كريمة تعتمد علي تطوير ورفع كفاءة البنية التحتية بالإضافة إلى العمل على بناء الانسان ، وهو الأمر الذي يتطلب وجود محور للتوعية وهو ما تنفذه وزارة التضامن الاجتماعي من خلال حملة «بالوعى مصر بتتغير للأفضل» بالشراكة مع"مؤسسة حياة كريمة". 

وأضاف نائب محافظ المنيا أن المواطن في حاجة دائمة للتوعية وهو ما تقوم به وزارة التضامن الاجتماعي عبر برامجها المتعددة والمختلفة، موجها الشكر في الوقت ذاته لمؤسسة "حياة كريمة" علي جهودها الكبيرة.