رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

جنايات المنيا: براءة المتهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«عنتيل بني مزار»

محكمة
محكمة

قضت محكمة جنايات المنيا برئاسة المستشار صلاح الشربيني ببراءة كل من “شريف.ن.ج” و"مينا.س.ز" و"صموئيل. س .م" وشهرته صموئيل أستك في القضية المعروفة إعلاميًا بقضية "عنتيل بني مزار".

ترجع أحداث الواقعة عندما أسندت النيابة العامة للمتهمين بالشروع بطريق التهديد في ابتزاز ومحاولة الحصول على أربعة ملايين جنيه من المدعو "أمجد . و" طبيب علاج طبيعي ثبت من التحريات أنه حاصل على بكالوريوس تجارة وقام بإيقاع سيدات وتصويرهن في أوضاع إباحية ومنافية للآداب العامة وقام شقيق المتهم الأول “شريف.ن” ويدعى “مينا” وقت أن كان يعمل مع الطبيب وسلم إليه اللاب توب الخاص به وقام شقيق المتهم بنسخ مقاطع الفيديو واتفق مع باقي المتهمين على محاولة ابتزازه وتهديده إلا أنه رفض فقاموا بإعداد حساب على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” وقاموا بنشر الفيديوهات الإباحية الخاصة بالطبيب والسيدات.

وأكد وجدى زاهي حلفا المحامي، عن المتهمين أنه دفع أمام المحكمة بانتفاء الركن المادي للجرائم المسندة للمتهمين حيث ان الحساب الذي قام بعرض هذه الفيديوهات لم يكن مغلق حتى تاريخ المحاكمة بالرغم من أن المتهمين لازالوا مقيدي الحرية بسجن المنيا العمومي من تاريخ 1/7/2021 وحتى تاريخه الأمر الذى يؤكد أن آخرين أنشئوا ذلك الحساب وبالتبعية لم يكن أي من المتهمين وراء القيام بنشر هذه الفيديوهات.

كما دفع  محامي المتهمين بعدم جديه التحريات حيث ان قام بالتحريات وهو العقيد احمد زايد قرر أن أحد المتهمين يدعى “مينا.س.ز” المقيم بدائرة بندر بنى مزار دون تحديد محل إقامته على وجه الدقة واثبت انه يوجد خمس أشخاص بذات الاسم وان اقامتهم بذات دائرة بندر بنى مزار وقدم مستندات على ذلك الأمر الذي يهدر التحري وينتفي معه وصف الاتفاق الجنائي فيما بين المتهمين ودفع بخطأ النيابة العامة في إسناد التهمة.

وأكد محامي المتهمين في معرض دفاعه أن المتهم “أمجد.و” انتهك الاعراض وتعدى على المبادئ والقيم الأسرية وانتحل صفة طبيب وله خلافات عديدة الأمر الذي يقطع بأن آخرين تحصلوا على تلك المقطع الإباحية بخلاف المتهمين الماثلين وانتهى إلى طلب القضاء بالبراءة حيث قضت المحكمة بحكمها السابق.