رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

كيف شوهت أزمات الأمير آندرو صورة العائلة المالكة البريطانية ووضعتها فى مأزق؟

الامير اندرو
الامير اندرو

كشف محامي الأمير أندرو نجل الملكة إليزابيث الثانية، أن المدعية الأمريكية- التي رفعت دعوى على الأمير اتهمته فيها باغتصابها- دخلت في اتفاقية تسوية من شأنها أن تنهي دعواها الحالية ضد الأمير.


بينما قالت إنجيلا ليفين الكاتبة البريطانية والمؤرخة في شئون العائلة المالكة إن "هذا طريق مسدود أيضًا، الدعوة لن تنتهي".


وأضافت ليفين: "الدعوى تؤثر على العائلة المالكة بشكل سيء للغاية، وبغض النظر عن النتيجة، فإن الضرر الذي يلحق بسمعة أندرو سيكون دائمًا".


وأكدت صحيفة "ذا صن" البريطانية، أنه على الرغم من سلسلة الكوارث التي تسبب فيها الأمير أندرو بسبب العلاقات الجنسية في السنوات الأخيرة، ورد أن أندرو كان واثقًا جدًا من نسف القضية المتورط فيها في الولايات المتحدة.


وقال أحد المصادر المطلعة على أحوال العائلة المالكة: "كان هناك تحول جذري في الحالة المزاجية للعائلة، وحقيقة أن القضية يمكن أن تستمر ليس فقط لعدة أشهر، إن لم يكن لسنوات، بالإضافة إلى تكلفته المحتملة بملايين الجنيهات، أمر صعب للغاية".


وتقول أنجيلا ليفين "لقد رأينا أن تجاهل اندرو للواقعة لم تنجح، حيث كان يعتقد أن كل شيء سوف يختفي سريعا".


وأضافت: "اندرو كان امامه عدة خيارات، ابرزها تجاهل الاتهامات تماما، والثاني هو الذهاب إلى الولايات المتحدة الامريكية والإجابة على جميع الأسئلة وانكار الاتهامات أمام المحكمة، وهو أمر خطير للغاية، فحديث الامير اندرو في المحكمة سيكون كارثة بالنسبة له، والثالث هو محاولة التخلص من حقيقة أن يكون هناك قضية من الأساس".

 

ووفقا للصحيفة، فإن العائلة المالكة البريطانية تعاني من سلسلة ازمات مؤخرا بسبب قضية الامير اندرو المتعلقة بالاعتداء الجنسي في الولايات المتحدة الامريكية، وتصريحات الامير هاري المثيرة والتي اثارت غضب عائلته التي اتهمته باطلاق الاكاذيب من اجل تشوية صورة عائلته بعد تركها، والانتقال الي الولايات المتحدة الامريكية.