الثلاثاء 19 أكتوبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

4 نصائح لدعم من تحب بعد النجاة من سرطان الثدى

النجاه من سرطان الثدى
النجاه من سرطان الثدى

يعتبر أكتوبر شهرًا للتوعية من مرض سرطان الثدي، والذي يعد المرض الأكثر انتشارًا بين النساء، فالشفاء منه من الأمور التي تسعى إليه الكثير من النساء. 

ففي التقرير التالي سلط الأطباء بموقع " health line" الطبي، الضوء على كيفية الدعم للناجيات من مرض سرطان الثدي اللواتي يكافحن للتكيف مع الوضع الطبيعي الجديد.

احترم صدمتهم وحزنهم:

يجب أن يفهم الأحباء أن قدرًا كبيرًا من الخسارة قد حدث للناجية، وهو استئصال الثدي، حيث يعتبر من الأمور الهامة التي تسعى النساء للحفاظ عليها.

أشار الخبراء، حتى إذا كانت الناجية من سرطان الثدي تبدو قويًا من الخارج، ولكن الحالة النفسية متأثرة بسبب فقدان جزء من الثدي.

 

فهم الخوف من تكرار الإصابة:

قد تتساءل لماذا لا يكون صديقتك أكثر احتفالية بعد الشفاء من سرطان الثدي، فلقد حصلوا للتو على فاتورة صحية نظيفة والنجاة من السرطان.

الأمر ليس بهذه البساطة، فقد أكدت آخر الدراسات البحثية، أن 50 بالمائة من الناجين من سرطان الثدي يشعرن بالقلق من عودة السرطان مرة أخرى، فهذا الخوف من التكرار هو ظاهرة شائعة جدًا يواجهها الناجين.

 

اسأل ما هي احتياجاتهم:

نظرًا لأن عمليتهم كانت مرهقة جدًا من الناحية العاطفية، فهناك كل أنواع الأشياء التي قد تكون غير ضارة بالنسبة لك ولكنها محفزات لهم، مثل الطعام الذي لم يتمكنوا من تناوله أثناء مرضهم، لذا عليك مراعاة توجهتم ونظام الحياة الجديدة للناجيات، فبعد الشفاء قد تتغير نظرتهم لكل الأشياء.

 

فهم أولوياتهم وتغيرتها:

عندما يمر شخص ما بتجربة مؤلمة مثل المرض، ستتغير وجهات النظر والأولويات، لذا يجب أن يدرك الأصدقاء أن الناجي قد لا يضع نفس القيمة أو الأهمية على القيم أو العلاقات أو الضغوطات المشتركة سابقًا.