الثلاثاء 07 ديسمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«الهيروين» يقود «سمكري مصر الجديدة» للسجن المشدد 6 سنوات

سجن
سجن

قضت محكمة جنايات شمال القاهرة، برئاسة المستشار مجدي عبد الباري، اليوم الثلاثاء،  بالسجن المشدد 6 سنوات وغرامة 100 ألف جنيه لسمكري، متهم بالاتجار في مخدر “الهيروين” بمنطقة مصرالجديدة بمحافظة القاهرة .

صدر الحكم بعضوية المستشارين أمجد مصطفى عبدالعزيز ومحمد عبدالحكيم رضوان، وأمانة سر رجب شعبان ومحمد علاء.

وتبين من قرار الإحالة الصادر من نيابة شرق القاهرة، قيام المتهم “م.أ”، بإحرز بقصد الاتجار بجوهر الهيروين المخدر في غير الأحوال المصرح بها قانونا، وتبين من التحريات أنه عقب ورود معلومات لمعاون مباحث قسم شرطة مصر الجديدة مفاداها أن المتهم يقوم بالاتجار في المواد المخدرة، وبالانتقال الي المكان الذي أيقن تواجده به تم ضبطه وبتفتيشه عثر معه علي عدد ٢٠ لفافة من جوهر الهيروين المخدر وهاتف جوال ومبلغ مالي.

 وبمواجهة المتهم، أقر بإحرازه للهيروين بقصد الاتجار، والهاتف للاتصال بعملائه، والمبلغ المالي حصيلة اتجاره، وانتهت التحقيقات بإحالة المتهم لمحكمة الجنايات لمحاكمته.

عقوبة الاتجار في المخدرات

فى إطار خطة الدولة لمحاربة تجارة المواد المخدرة، تم وضع عدة قوانين صارمة ووضعت عقوبات مشددة لكل حالة من حالة حيازة المواد المخدرة، سواء بقصد الجلب والتوزيع، أو الاتجار، أو التعاطى.

المادة 33 من قانون العقوبات عاقبت كل من يقوم بممارسة الاتجار فى المواد المخدرة بالسجن المؤبد بدء من السجن المشدد 3 سنوات، إلى السجن المؤبد أو الإعدام فى بعض الحالات، والغرامة المالية التي تصل إلى 100 ألف جنيه مصري، كما أنها لا تزيد على 500 ألف جنية مصري، وهذا في حالة إذا تم تصدير أو استيراد المخدرات أو أي شيء يتعلق بها من المحاصيل الزراعية.

كما ينص قانون العقوبات في المادة رقم 34، على أن عقوبة الاتجار بالمخدرات في داخل المجتمع تصل إلى السجن المؤبد والإعدام تبعًا لوقائع الدعوى، وإذا كانت هناك حيثيات مشددة للعقوبة من عدم وجود ظروف مشددة لذلك.

- ظروف تخفيف العقوبة

تخفف عقوبة الاتجار بالمخدرات ليتم الحبس فيها لمدة سنة ولا يصل فيها الحبس فيها إلى مدة 5 سنوات، ويلزم دفع الغرامة التي لا تقل عن 200 جنيه مصري، ولا تصل إلى 5 آلاف جنية مصري، وهذا كله في حالة إذا كانت المواد المخدرة المضبوطة ضعيفة التخدير، ومواد مخدرة طبيعية، وهذا يرجع إلى المعمل الجنائي وتقرير بشأن المواد المخدرة التي تم ضبطها وبحوزة المتهمين الذين تم ضبطهم في حالة تلبس.

أما تعاطي المخدرات فقد نصت مادة قانون العقوبات رقم 39، يتم تحديد عقوبة متعاطي المخدرات، يعاقب بالحبس لمدة سنة، كما يلزمه ضعف غرامة مالية قدرها ألف جنية مصري، ولا تزيد على ثلاثة آلاف جنيه مصري، إذا تم إلقاء القبض عليه في مكان مخصص أو تم إعداده لتناول المواد المخدرة، وتعاطيه المواد المخدرة مع معرفته التامة بذلك، كما تزيد العقوبة بالضعف لتصل لمدة عامين إذا كانت المواد المخدرة هيروين وكوكايين.