رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الإمارات تطلق مهمة جديدة.. استكشاف كوكب الزهرة وكويكبات المجموعة الشمسية

كوكب
كوكب

أعلنت الإمارات، اليوم الثلاثاء، إطلاق مهمة لاستكشاف كوكب الزهرة ومجموعة كويكبات في المجموعة الشمسية.

حيث قال نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، في سلسلة تغريدات  على حسابه الرسمي في "تويتر" اليوم الثلاثاء" "أطلقت دولة الإمارات اليوم ضمن مشاريع الخمسين مهمة جديدة في مجال الفضاء .. مهمة لاستكشاف كوكب الزهرة و 7 كويكبات أخرى في المجموعة الشمسية … وتنفيذ أول هبوط عربي على كويكب في ختام الرحلة التي ستقطع 3.6 مليار كم (7 أضعاف رحلة مسبار الأمل لكوكب المريخ)".

وأضاف الشيخ محمد : "مسيرتنا في مجال الفضاء ما تزال في بدايتها .. و رحلاتنا مستمرة ..ولدينا مشاريع علماء فضاء .. ورواد فضاء .. ومركبات فضاء .. ثلث نجوم السماء كانت تحمل أسماء عربية .. لأن العرب كانوا رواد علم الفلك .. مهمتنا استئناف حضارتنا العربية.. وإذا لم نتحرك اليوم فمتى؟".

و قال الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في تغريدة على "تويتر": "إطلاق دولة الإمارات مشروعا جديدا لاستكشاف كوكب الزهرة وحزام الكويكبات، خطوة جديدة في مساهمتها في علوم الفضاء.. نثق بقدرات أبناء الإمارات وطموحاتهم إلى بلوغ أرفع المراتب العلمية بما يخدم مستقبلنا والمعرفة الإنسانية".

وفي سياق منفصل، أكد زكي أنور نسيبة المستشار الثقافي لرئيس الدولة الإماراتي الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات العربية المتحدة، أن معرض "إكسبو دبي 2020" يمثل دعما كبيرا لتعافي الاقتصاد العالمي من آثار أزمة جائحة كورونا، باعتباره من أهم الأحداث الثقافية والعلمية والاقتصادية في العالم.

وقال نسيبة، وفقا أنباء الإمارات (وام)، إن هناك فرصة فريدة للشباب يجب الاستفادة منها من ثلاثة جوانب: الأول هو الجانب العملي، حيث يوفر المعرض اكتساب الخبرة من خلال المشاركة في ملتقى "يوث كونيكت"، أما الجانب الثاني فهو الجانب الفكري من خلال إظهار القدرات الإبداعية للشباب أمام العالم، أما الجانب الثالث فهو الثقافي، حيث يتم من خلاله الإطلاع على ثقافات العالم وتعريف العالم بالثقافة العربية الأصيلة.

وأضاف أن "إكسبو دبي 2020" يعتبر فرصة مثالية لدى الشركات الصغيرة والمتوسطة لإثبات حضورها الإبداعي جنبا إلى جنب مع بقية الشركات العالمية في المعرض، مشيرا إلى أنه نظرا لكون الاقتصاد الإبداعي يعد رافدا مهما للنمو الاقتصادي العالمي والمحلي، وأن الثقافة تعتبر محورًا أساسيًا في هذا الاقتصاد، يركز المعرض على الدور الكبير للشباب المبدع في دفع عجلة التنمية المستدامة.