الثلاثاء 19 أكتوبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

نتائج زيارة البعثة التجارية المصري إلى زامبيا

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

 حققت البعثة التجارية المصرية للصناعات الهندسية لدولة زامبيا نتائج إيجابية، تضمنت تعريف الشركات المصرية بطبيعة السوق الزامبي ومزاياه علاوة على تعريف مجتمع الأعمال الزامبي بالقدرات الإنتاجية والتصديرية للشركات المصرية، وقدرتها على منافسة أهم الدول المصدرة لزامبيا من المنتجات المماثلة.

وقد أكد أحدث تقرير تلقته نيفين جـامع وزيرة التجارة والصناعة من المكتب التجاري المصري بالعاصمة الزامبية لوساكا، حول نتائج الزيارة أن البعثة التجارية ضمت 15 شركة مصرية من أعضاء المجلس التصديري للصناعات الهندسية وتعمل في مجالات إنتاج الأجهزة المنزلية، والآلات والمعدات الزراعية والمباني مسبقة التصنيع، وبطاريات السيارات، والأدوات والمنتجات الكهربائية وذلك خلال الفترة 19 - 22 سبتمبر الجاري.

وأوضح الدكتور أحمد مغاوري، رئيس التمثيل التجارى أن الزيارة تضمنت عقد منتدى روابط الأعمال بمشاركة الشركات المصرية و45 شركة زامبية عاملة في القطاعات المستهدفة، وذلك بهدف تشبيك الشركات المصرية مع الشركات الزامبية من خلال عقد إجتماعات أعمال ثنائية، وكذا تعريف الشركات المصرية بأهم ملامح بيئة وحوافز الاستثمار في زامبيا، كما تضمنت الزيارة قيام الشركات المصرية بزيارات ميدانية لمقار الشركات الزامبية لبحث فرص التعاون المشترك والتعرف على إحتياجاتها من المنتجات المصرية

وأضاف رئيس التمثيل التجاري، أن وزيرة التجارة والصناعة قد وجهت المكتب التجاري في لوساكا بالمتابعة مع كل المجلس التصديري للصناعات الهندسية والشركات المصرية أعضاء البعثة وكذا الشركات الزامبية للوقوف على مستجدات التعاون المشترك وبذل كافة الجهود اللازمة لضمان تحقيق الأهداف المرجوة من الزيارة خلال الفترة القادمة.

وأوضح محمد عبد الله رئيس المكتب التجاري المصري بالعاصمة لوساكا ان الزيارة اسفرت عن ردود أفعال إيجابية من جانب الشركات المصرية ونظيرتها الزامبية، خاصة مع وجود العديد من الفرص المتاحة للتعاون والتي يمكن البناء عليها خلال الفترة القادمة لتعزيز الصادرات المصرية من المنتجات الهندسية إلى زامبيا والتي تمثل حالياً نسبة 15% من إجمالي الصادرات المصرية إلى زامبيا التي بلغت في عام 2020 نحو 15 مليون دولار.