رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

تباين أداء مؤشرات البورصة فى مستهل تعاملات اليوم

البورصة
البورصة

تابينت مؤشرات البورصة، في مستهل تعاملات اليوم الثلاثاء- متصف تعاملات الأسبوع، في ظل حالة الترقب لدى المتعاملين بعد الهبوط العنيف الذي شهدته السوق خلال تعاملات أمس، وتصارع القوى البيعية والشرائية بين شرائح مختلفة من المتعاملين.

وتراجع المؤشر الرئيسي للسوق "إي جي إكس30" بنسبة بلغت 1. 0%، بما يعادل 10.4 نقطة، ليصل إلى مستوى 10485 نقطة، فيما صعد المؤشر الثانوي "إي جي إكس70 متساوي الأوزان" بنسبة بلغت 04. 0%، بما يعادل 1.12 نقطة، ليصل إلى مستوى 2725 نقطة.

 فيما ارتفع المؤشر الأوسع نطاقا "إي جي إكس100 متساوي الأوزان" بنسبة بلغت 02. 0%، بما يعادل 2.7 نقطة، ليصل إلى مستوى 3664 نقطة، وسط تداولات زهيدة لم تتجاوز قيمتها نحو 77 مليون جنيه، وذلك بالتعامل على نحو 51.4 مليون ورقة مالية، تمت من خلال تنفيذ نحو 3.5 ألف صفقة بيع وشراء.

واتجه المتعاملون المصريون نحو البيع بمستهل التعاملات، فيما اتجه المستثمرون العرب والأجانب نحو الشراء.

وقال محللون بالسوق، إن التقلبات التى تمر بها البورصة خلال الفترة الحالية، ترجع إلى عدة عومال بعضها داخلية وأخرى خارجية، فضلا عن الضعف الواضح فى السيولة السوقي بعد فتح باب الحديث عن فرض ضرائب على الأرباح الرأسمالية ، ومن ثم التراجعات التي عصفت بالأسهم والمؤشرات، حيث فضل بعض المتعاملين البيع عند مستويات سعرية بعينها تلاشيا لأي خسائر، لحين البت في ذلك القرار بشكل نهائي، وفيما يتعلق بالعوامل الخارجية، فلا زالت المؤثرات السلبية وإن كانت محدودة لازمة شركة إيفرجراند الصينية، خاصة على أسواق المال العاملية وبالتبعية على البورصة المصرية.