رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

التنسيق يرفض قبولها .. القصة الكاملة لمأساة الطالبة جيسيكا بالمنيا

 الطالبة جيسيكا
الطالبة جيسيكا

يبدو أن  الوقائع المأساوية والغريبة  التي تنتج عن نتيجة امتحانات شهادة الثانوية العامة بمحافظة المنيا لا تتوقف فبعد سنوات من واقعة الطالبة مريم ملاك ذكري والتي فوجئت بحصولها على صفر في جميع المواد واتهمت المسئولين بتبديل أوراق إجاباتها.. تعود من جديد قصة جديدة أكثر غرابة ومأساوية بطلتها هذه المرة هي الطالبة جيسيكا إيليا شوقي ابنة قرية المحرص بمركز ملوي جنوب محافظة المنيا والتي حصلت علي مجموع 371 بالقسم العلمي علوم بنسبة 90,5 % هذا العام بعد أن كانت راسبة العام الماضي وتقدمت لمكتب التنسيق وعند استعلامها علي نتيجة التنسيق والكلية التي تم ترشيحها لها كانت تفاجئ برسالة أن هناك خطأ في بياناتها وعند الاستفسار من مكتب التنسيق بالقاهرة فوجئت أن المسئولين بمكتب التنسيق يؤكدوا لها أنها لا يحق أن تتقدم للتنسيق هذا العام لأنها قدمت أورقها لمكتب التنسيق العام الماضي.

القصة الكاملة لهذه الواقعة يروي فصولها والد جيسيكا  إيليا شوقي أنور فيقول أن أبنته جيسيكا أدت امتحانات  شهادة الثانوية العامة العام الماضي بالشعبة العلمية علوم  وحصلت علي مجموع 371 درجة فقمت بتقديم تظلم للكنترول علي النتيجة حيث أوضحت نتيجة التظلم انها كانت حاصلة علي 27 درجة في مادة الفيزياء وتم رفعها إلى 30 درجة بعد منحها درجات الرأفة فطلبت من الكنترول أن  يتم حذف درجات الرأفة وتظل راسبة في هذه المادة فرفضوا في البداية ثم بعض عرض التظلم على اللجان الفنية المختصة تم سحب درجات الرأفة واعتبار جيسيكا راسبة في مادة الفيزياء  وتم اعتماد نتيجة التظلم من رئيس عام الامتحانات ولم تتقدم  جيسيكا لأداء الامتحان في  الدور الثاني فتم اعتبارها راسبة في هذا العام.

يضيف والد الطالبة جيسيكا أن أبنته تقدمت في العام الدراسي 2020 / 2021 لأمتحان الثانوية العامة كطالبة راسبة بمادة الفيزياء من خلال نفس المدرسة ونفس الإدارة التعليمية بلجنة مدرسة السادات بملوي وبعد أداء الامتحان في الدور الأول وإعلان النتيجة تبين حصولها علي مجموع درجات 30 من المجموع الكلي لمادة الفيزياء والذي يبلغ 60 درجة وبالتالي حصلت علي مجموع 371 درجة كنتيجة نهائية بذلك أصبحت ناجحة هذا العام طبقا للسجلات الموجودة بإدارة السجلات بالإدارة العامة للامتحانات 

يواصل والد جيسيكا كلامه بأنه تم تقديم بيات أبنته للتنسيق لترشيحها لإحدى الكليات وعند الاستفسار عن النتيجة من خلال الموقع الرسمي للتنسيق كانت تجد رسالة  أن هناك خطأ في بياناتها فقمنا بالذهاب لمكتب التنسيق بجامعة عين شمس حيث أكد لنا المسئولين أنها لا يحق لها التقدم للتنسيق هذا العام لأنها تقدمت لتنسيق العام الماضي فعدنا إلى الكنترول التابعين له بمحافظة أسيوط والذي أكد لنا أنه قام بأرسال نتيجتها العام الماضي على أنها راسبة فطلبت منه إعطائي ما يثبت ذلك فرفضوا في البداية ثم بعد ذلك أعطوني خطاب موجه لمكتب التنسيق  والذين أكدوا أن هذا الخطاب ليس له فائدة وأن المطلوب خطاب من وزير التربية والتعليم موجه لوزير التعليم العالي فذهبت للإدارة العامة للامتحانات وحصلت علي خطاب نفي بأن جيسيكا لم تتقدم للتنسيق العام الماضي لأنها راسبة وذهبت به لمكتب التنسيق من جديد ألا أن مكتب التنسيق أعاد طلبه مرة آخري بضرورة  وجود خطاب من وزير التربية والتعليم لوزير التعليم العالي يثبت ذلك فذهبت للمجلس الأعلى للجامعات فكرروا نفس الطلب.

يؤكد إيليا شوقي أنور والد الطالبة جيسيكا أن أبنته لم تتقدم لأي جامعة أو كلية العام الماضي كما يؤكد أن أبنته متفوقة في دراسته حيث حصلت في معظم المواد إما علي درجات نهائية أو درجات مرتفعة  وأنه قام برفع دعوي قضائية أمام القضاء اختصمت فيها وزير التربية والتعليم ووزير التعليم العالي بصفتهما بأحقية أبنتي في التقدم لمكتب التنسيق هذا العام لأنها راسبة العام الماضي وستنظر أولى الجلسات غدًا الثلاثاء.

ويناشد والد جيسيكا وزير التربية والتعليم ووزير التعليم العالي بإنقاذ مستقبل ابنته من الضياع وإعطائها حقها في أن تصبح طالبة بالجامعة هذا العام مؤكدا أن أبنته في حالة انهيار كامل وحزن ودموعها لا تفارقها منذ بداية هذه الأزمة خوفا علي ضياع عام آخر أو مستقبلها بالكامل.

مستند
مستند
مستند
مستند
مستند
مستند
مستند
مستند
مستند
مستند
مستند
مستند