رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

سيرينا وليامز تحتفل بعيد ميلادها الـ40 غدًا

سيرينا وليامس
سيرينا وليامس

تحتفل أسطورة كرة المضرب الأميركية سيرينا وليامز، غداً الأحد، بعيد ميلادها الأربعين، فيما يعتبرها مدرّبها "الأعظم في التاريخ" والرائدة في تحجيم خصومها.

تزخر مسيرة سيرينا بثلاثة وعشرين لقباً في البطولات الأربع الكبرى، لتقف على بعد لقب واحد من الرقم القياسي للأسترالية مارغريت كورت.

مع ذلك، قال مدرّبها الفرنسي باتريك موراتوغلو، لوكالة «فرانس برس»، إن إرثها مضمون "لعبت مارغاريت كورت في حقبة لم يذهب ثلاثة أرباع اللاعبين إلى (بطولة) أستراليا، عندما كانت كرة المضرب للهواة ويشارك في البطولات 16 لاعبة".

وأحرزت كورت على ملاعب أستراليا 11 من ألقابها القياسية.

وتابع: "لا أريد التقليل من احترام مارغاريت كورت، لكنها حقبة مختلفة.. نعم سيكون من الأفضل إذا حطّمت سيرينا رقمها، لكن حتى لو فشلت ستبقى أعظم لاعبة في التاريخ".

ولا تزال شقيقتها الكبرى، فينوس (41 عاماً)، المتوّجة بلقب سبع بطولات كبرى، تشارك في الدورات، لكن سيرينا، المصنفة أولى عالمياً سابقاً، أحرزت آخر ألقابها الكبرى عام 2017 في أستراليا.

وحققت هذا الإنجاز عندما كانت حاملاً بطفلتها أولمبيا التي ولدت في سبتمبر.

ومنذ تتويجها في ملبورن 2017، خسرت سيرينا في أربع مباريات نهائية ضمن البطولات الكبرى، لم تبلغ أي مباراة نهائية في بطولة كبرى منذ ويمبلدون 2019.

وبسبب إصابة عضلية بفخذها، غابت هذه السنة عن بطولة الولايات المتحدة المفتوحة، حيث أحرزت أول ألقابها الكبرى في 1999، وآخر ألقابها الفردية الـ73 كان في أوكلاند في يناير 2020.

وبحال فشلت وليامز في إدراك رقم كورت، يرى موراتوغلو أنه يجب تقدير الأسلحة التي جلبتها إلى عالم كرة المضرب، داخل وخارج أرض الملعب، خلال مسيرة امتدت 26 سنة حتى الآن.