الثلاثاء 26 أكتوبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الجزائر: سنتفادى الدخول فى موجة رابعة من كورونا عقب تطعيم 50 %

عبد الرحمان بن بوزيد
عبد الرحمان بن بوزيد

أكد وزير الصحة الجزائرى عبدالرحمان بن بوزيد: أن بلاده سوف تتفادى الدخول في موجة رابعة من فيروس كورونا عقب نجاحها في تطعيم 50 بالمائة من الفئة المستهدفة لتلقي لقاح كورونا .

جاء ذلك خلال كلمته بندوة عقدت اليوم الخميس، وحضرها وزراء التعليم العالي والبحث العلمي والتربية والتعليم والشباب والرياضة، تحت عنوان (التعاون بين الوزارات لتعزيز الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كوفيد-19).

وجدد وزير الصحة تأكيده على أن العديد من الدول تمكنت من مجابهة "كوفيد-19 " بفضل التلقيح، نظرا لأنه يعد أضمن وسيلة يمكن اتخاذها لمكافحة هذا الفيروس، داعيا كل المواطنين إلى ضرورة تلقي اللقاح لضمان حماية لأرواحهم ولتحقيق المناعة الجماعية من خلال تلقيح 70 بالمائة من المواطنين.

يذكر أن حملة التطعيم انطلقت في الجزائر يوم 30 يناير في العام الجاري بتوجيهات من الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون.

جدير بالذكر أن الولايات المتحدة تتصدر دول العالم من حيث عدد الإصابات، تليها الهند ثم البرازيل وفرنسا وروسيا وتركيا والمملكة المتحدة وإيطاليا وإسبانيا وألمانيا والأرجنتين وكولومبيا وبولندا وإيران والمكسيك.

كما تتصدر الولايات المتحدة أيضًا دول العالم من حيث أعداد الوفيات، تليها البرازيل والمكسيك والهند والمملكة المتحدة وإيطاليا وروسيا وفرنسا وألمانيا.

وتتضمن الأعراض الشائعة للمرض الحمى والسعال وضيق النفس، أما الآلام العضلية وألم الحلق فليست أعراضًا شائعة. 

وتتراوح المدة الزمنية الفاصلة بين التعرض للفيروس وبداية الأعراض من يومين إلى 14 يومًا، بمعدل وسطي هو خمسة أيام.

وقالت منظمة الصحة العالمية: إن اللقاحات توفر أملًا جديدًا، ويجب استخدامها كأداة وقاية رئيسية من قبل البلدان والأفراد، ويتم الآن تقديم لقاحات كوفيد- 19 في جميع بلدان إقليم شرق المتوسط البالغ عددها 22 بلدًا، لكن التحديات قائمة في البلدان التي تواجه حالات طوارئ، بما في ذلك سوريا واليمن.

وحذرت الصحة العالمية من أن زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا في العديد من دول الشرق الأوسط قد تكون لها عواقب وخيمة، إذ يفاقمها انتشار سلالة دلتا من الفيروس وقلة توافر اللقاحات المضادة له.

يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد أو "كوفيد- 19" ظهر في أواخر ديسمبر 2019 في مدينة "ووهان" الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين.