رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الكنيسة السريانية بمصر تحتفل بذكرى عيد بشارة الحبل يوحنّا المعمدان

مار افرام انطون سمعان
مار افرام انطون سمعان

تحتفل الكنيسة السريانية الكاثوليكية في مصر، برئاسة مار افرام انطوان سمعان، اليوم الخميس بذكرى عيد بشارة الحبل يوحنّا المعمدان، الذي لم تكن والدته تنجب أبناء حتى وصلت لشيخوختها إلا انه ولد بمعجزة إلهية.
وتكتفي الكنيسة السريانية في احتفالات اليوم، بالقداس الإلهي الذي يُقرأ خلاله عدة قراءات مثل رسالة القدّيس بولس إلى أهل رومية، و إنجيل القدّيس لوقا.
قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية، الملحق بالموقع الرسمي لكنيسة القديس تكلا هيمانوت الحبشي بالابراهيمية بالاسكندرية، وهو موقع كنسي مُعتمد، قال إن يوحنا المعمدان هو مُهيئ طريق المسيح، وابن زكريا الشيخ وزوجته أليصابات .
وأضاف: "كلاهما من نسل هارون ومن عشيرة كهنوتية. ويستدل من الإنجيل أن ولادته كانت قبل ولادة المسيح بستة أشهر. وقد عينت الكنيسة يوم ميلاده في 24 يونيو، أي عندما يأخذ النهار في النقصان، وعيد ميلاد المسيح في 25 ديسمبر، أي عندما يأخذ النهار في الزيادة استنادًا على قوله: "ينبغي أن ذلك يزيد "واني أنا أنقص".
وتابع: "وكان أبواه يسكنان اليهودية، ولربما يوطة، يطا الحاضرة بقرب حبرون، مدينة الكهنة. وكانا محرومين من بركة النسل. وكانت صلاتهما الحارة إلى الله أن ينعم عليهما بولد. وفي ذات يوم كان زكريا يقوم بخدمة البخور في الهيكل ظهر له الملاك جبرائيل وسكن روعه وأعلمه لأن الله قد استجاب صلاته وصلاة زوجته، وبدت الاستجابة مستحيلة في أعينهما واعين البشر بالنسبة إلى سنهما. وأعطاه الملاك الاسم الذي يجب أن يسمى الصبي به متى ولد، وأعلن له أن ابنه سيكون سبب فرح وابتهاج، ليس لوالديه فحسب، بل أيضًا لكثيرين غيرهما، وأنه سيكون عظيمًا، ليس في أعين الناس فقط، بل أمام الله".
وأكمل: "وأن مصدر عظمته الشخصية هو امتلاؤه من الروح القدس، ومصدر عظمته الوظيفية في أنه سيكون مهيئًا طريق الرب، وزاد الملاك ما هو أعظم من ذلك أي أن يوحنا يكون المبشر بظهور المسيح الموعود. فيتقدم أمامه متممًا النبوة التي كان يتوق إليها كل يهودي بأن إيليا يأتي قدام المسيح، ويهيئ للرب شعبًا مستعدًا".