الأربعاء 20 أكتوبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

اعتقال فلسطينيين وإصابة العشرات باختناق خلال مواجهات مع الاحتلال فى الخليل

جريدة الدستور

أصيب عشرات الفلسطينيين بالاختناق مساء اليوم الجمعة خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في منطقة باب الزاوية بوسط الخليل.
وقال شهود عيان إن مواجهات اندلعت بين شباب وقوات الاحتلال عند الحاجز العسكري المُقام على مدخل شارع الشهداء، أطلق خلالها الجنود قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع صوب المواطنين، ما تسبب في إصابة العشرات منهم بحالات اختناق، وإغلاق المحال التجارية في المنطقة.
واعتدى مستوطنون على مواطنين فلسطينيين بالضرب تحت حماية جنود الاحتلال، قرب الحرم الإبراهيمي في البلدة القديمة وسط الخليل، ما أدى إلى إصابة عدد منهم برضوض وكدمات.
واعتقل جنود الاحتلال الشاب شادي حسن المحتسب (38 عامًا) وشقيقه عبدالله (22 عامًا) من المنطقة ذاتها.
 

وعلى صعيد آخر.. أدانت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، اليوم الجمعة، عمليات القمع الوحشية التي ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق المواطنين المدنيين العزل المشاركين في المسيرات والاعتصامات السلمية المناهضة والرافضة للاستيطان في الضفة المحتلة بما فيها القدس.
وأكدت الوزارة - في بيان - أن قمع المسيرات السلمية وإطلاق الرصاص الحي على المواطنين جريمة يحاسب عليها القانون الدولي، كما أنها تعكس حجم ومستوى تفشي العنصرية والفاشية لدى سلطات الاحتلال.
وأعربت عن استغرابها من صمت المجتمع الدولي إزاء جرائم الاحتلال التي يرتكبها يوميًا بحق الشعب الفلسطيني، بما فيها قمع المسيرات السلمية ورأت أن تلك الجرائم والانتهاكات لا تمثل عدوانًا على الشعب الفلسطيني وحده، وإنما تطاولًا واستهتارًا بالقانون الدولي وبالأمم المتحدة وقراراتها، والقواعد الناظمة للعلاقات الدولية، وأن صمت المجتمع الدولي عليها يشجع الاحتلال على التمادي في ارتكابها.
وقالت الوزارة إن حكومة الاحتلال لم تكتفِ بإطلاق عشرات المواقف والتصريحات المعادية للسلام والرافضة للانخراط في عملية سلمية تفاوضية مع الجانب الفلسطيني، بل تتمادى في منع أي شكل من أشكال الرفض لعمليات سرقة الأرض الفلسطينية، وتخصيصها لصالح تعميق الاستيطان.