رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

كوريا الجنوبية: مواصلة التعاون مع أمريكا لتقديم المساعدات إلى بيونج يانج

مواصلة التعاون مع
مواصلة التعاون مع أمريكا

قال وزير الوحدة الكوري الجنوبي لي إن- يونج، اليوم الجمعة، إن بلاده ستواصل التعاون مع الولايات المتحدة لتقديم المساعدات الإنسانية إلى بيونج يانج، على الرغم من التوترات بشأن عملية إطلاق الصواريخ الأخيرة من قبلها.

ووفقا لوكالة الأنباء الكورية، جاء ذلك خلال الاحتفال بالذكرى السنوية الثالثة لإعلان بيونج يانج المشترك عام 2018، والذي تشارك فيه الرئيس مون جيه- إن، والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج- أون، في رؤية ضرورة تحويل شبه الجزيرة الكورية إلى منطقة خالية من الأسلحة النووية.

وأضاف «لي» أنه على الرغم من أن الكثيرين أعربوا مجددا عن مخاوفهم بشأن إطلاق كوريا الشمالية مؤخرا صواريخ، إلا أنه يرى أن التصميم على إحلال السلام أصبح أقوى في ظل موقف استعداد قوي، مشيرًا إلى أن الوزارة ستواصل البحث عن سبل للتعاون مع الولايات المتحدة لتقديم المساعدات الإنسانية لكوريا الشمالية، وأن مثل هذه المساعدات يجب أن تتم بغض النظر عن الأوضاع السياسية والعسكرية والأمنية.

وفي سياق متصل، قالت وزارة الوحدة الكورية الجنوبية إنها لن تتنبأ بنية كوريا الشمالية بشأن موقفها الرافض للتدريبات العسكرية المشتركة مع الولايات المتحدة الأمريكية وستستعد لجميع الاحتمالات.

ونقلت وكالة "يونهاب" الكورية عن مصدر بوزارة الوحدة الكورية الجنوبية قوله: "إن تصريحات كيم يو- جونج، شقيقة الزعيم الكوري الشمالي، جددت موقف كوريا الشمالية الحالي من التدريبات العسكرية المشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة".

وأضاف أن الحكومة ستراقب عن كثب تصرفات كوريا الشمالية في المستقبل، وتستعد لجميع الاحتمالات، مشيرا إلى أن الأمر الهام هو أنه لا يجب تصعيد التوترات في شبه الجزيرة الكورية تحت أي ظرف.