رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

وزير التنمية المحلية يبحث مع وفد كاميروني التعاون بصناعة الأثاث

 اللواء محمود شعراوي
اللواء محمود شعراوي

أكد اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، عمق العلاقات المصرية الإفريقية بصفة عامة والعلاقات مع دولة الكاميرون على وجه الخصوص، ورغبة الوزارة الصادقة في دعم التعاون والتبادل التجاري بين البلدين في مختلف القطاعات وعلى رأسها قطاع الأخشاب والانطلاق بالتعاون المشترك في هذا المجال الحيوي إلى آفاق أرحب مما يعزز العلاقات المصرية الكاميرونية والاستفادة من الفرص الاستثمارية المتبادلة بين الجانبين.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده شعراوي عبر الفيديو كونفرانس مع ممثلين لاتحاد مجالس ومدن الكاميرون برئاسة أوجستين تامبا رئيس بلدية باوندى الكاميرونية وممثلين لاتحاد منتجي الأخشاب بينهم اسحاق بيندزي وسيليستين زيجوي الخبير الاقتصادي الكاميروني، بمشاركة المهندس أحمد حلمي رئيس غرفة صناعة الأخشاب والأثاث باتحاد الصناعات المصرية وعدد من قيادات وزارة التنمية المحلية.

وقال شعراوي، إن هذا الاجتماع يأتي في إطار متابعة تنفيذ تكليفات رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي بالتنسيق مع الجانب الكاميروني الذي شارك في اجتماع منظمة المدن والحكومات الأفريقية بالقاهرة والذي يمثل منتجي الأخشاب وتنظيم لقاءات بين الجانبين لبحث آليات التعاون المستقبلية في مجال صناعة الأثاث واستيراد الأخشاب واستغلال الميزات التنافسية لكلا البلدين".

ووجه شعراوي الشكر للجانب الكاميروني على الاهتمام الذي قدموه وإرسال كافة الردود على الاستفسارات التي أرسلتها الوزارة وغرفة صناعة الأخشاب والتي كانت مشجعة للغاية لعقد هذا الاجتماع وبحث كيفية تطوير التعاون بين الجانبين بخطوات عملية خلال الفترة القادمة.

وأشار إلى استعداد الحكومة للعمل المشترك لتحقيق الاستفادة المتبادلة لمصر والكاميرون لدعم صناعة الأخشاب والاستفادة من الإنتاج الخشبي من الكاميرون خاصة مع اهتمام القيادة السياسية بهذه الصناعة وإنشاء مدينة دمياط للأثاث وتلبية احتياج السوق المحلي وفتح آفاق تصدير الأثاث.

وشهد الاجتماع استعراض بعض تفاصيل الاتصالات التي جرت خلال الفترة الماضية بين الجانبين المصري والكاميروني واستيفاء كافة العناصر الفنية والاستفسارات المطلوبة فيما يخص المواصفات الفنية للمنتجات الخشبية وطبيعة الأخشاب المنتجة في الكاميرون والشروط المرتبطة بعملية الإنتاج وطبيعة الشروط التي تفرضها الكاميرون على صادرات الأخشاب والقواعد الحاكمة للإنتاج المشترك والحوافز المقدمة للاستثمار في هذا المجال.

وأكد شعراوي وجود فرصة استثمارية جيدة بين مصر والكاميرون في هذا المجال يمكن الاستفادة منها خلال الفترة المقبلة بعد انتهاء كافة الدراسات الفنية وبحث إمكانية استيراد المواد الخام من الأخشاب الكاميرونية وتصدير الأثاث المصري لفتح أسواق جديدة في دول غرب أفريقيا والاستفادة من اتفاقية التجارة الحرة الأفريقية، مشيرا إلى استعداد الدولة تقديم كل الخبرات المطلوبة في مجال صناعة الأثاث وتدريب الشباب والكوادر الكاميرونية في هذا المجال بما يساهم في تعزيز التعاون على المستوى الحكومي.

من جانبه، تحدث رئيس غرفة صناعة الأخشاب والأثاث باتحاد الصناعات المصري أحمد حلمي عن بعض الاستفسارات التي طلبتها غرفة صناعة الأخشاب والأثاث في مصر من الجانب الكاميروني والردود التي وصلت حول أنواع الأخشاب الموجودة في غابات الكاميرون التي تستخدم في صناعة الأثاث ومعرفة المواصفات الفنية لكل نوع وسعر من تلك الأخشاب والتي تصلح لصناعة الأثاث في مصر وحجم سوق الآثاث في الكاميرون والمعارض الدولية التي تنظمها الحكومة.

فيما وجه أوجستين تامبا، رئيس بلدية باوندى الكاميرونية رئيس اتحاد مجالس ومدن الكاميرون الشكر لوزير التنمية المحلية على المتابعة المستمرة لتفعيل التعاون بين الحكومتين في قطاع الأخشاب وصناعة الآثاث بما يعود بالنفع على الجانبين، مؤكدا حرص الاتحاد على تسهيل كافة الإجراءات الخاصة بفتح مجالات للتعاون بين القطاع الخاص في البلدين والتنسيق مع الحكومة الكاميرونية لتقديم كل التسهيلات والتيسيرات المطلوبة.

وفي نهاية اللقاء، تم الاتفاق على استمرار التواصل بين الجانبين والانتهاء من دراسة إرسال وفد مصري للكاميرون يضم ممثلين للجانب الحكومي ومتخصصين من غرفة صناعة الأخشاب للتعرف على الأنواع الموجودة على الطبيعة والبدائل المتاحة في السوق الكاميروني وبعض الخبراء المتخصصين في النواحي المالية والجمركية وهيئة الاستثمار ورجال الأعمال العاملين في هذا القطاع.