الإثنين 20 سبتمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

توقيع بروتوكول تعاون ثلاثي بين غرفة الإسكندرية ومصلحتي الضرائب والجمارك

توقيع بروتوكول تعاون
توقيع بروتوكول تعاون ثلاثي بين غرفة الإسكندرية ومصلحتي

وقعت الغرفة التجارية المصرية بالإسكندرية برئاسة أحمد الوكيل، اليوم الأربعاء، بمقر الغرفة، بروتوكول تعاون بين "غرفة الإسكندرية" و"مصلحة الضرائب" و"مصلحة الجمارك" بشأن مزاولي خدمة النقل الدولي.

ويأتي ذلك البروتوكول حرصاً من الغرفة التجارية المصرية بالإسكندرية ومصلحة الضرائب المصرية ومصلحة الجمارك المصرية على إرساء مبدأ العدالة الضريبية في تطبيق القانون رقم 67 لسنة 2016 بشأن الضريبة على القيمة المضافة على كافة المخاطبين بأحكامه ولاستجداء مستحقات الخزانة العامة للدولة، وإيماناً بالمسئولية الوطنية من جانب الغرفة التجارية بالإسكندرية.

في بداية حفل توقيع البروتوكول، رحب أحمد صقر نائب رئيس الغرفة التجارية المصرية بالإسكندرية بالحضور من ممثلي كل من مصلحة الضرائب المصرية، ومصلحة الجمارك المصرية وشعبة خدمات النقل الدولي اللوجستيات بغرفة الإسكندرية.

جاء ذلك بحضور عضوي مجلس الإدارة الأستاذ عمرو مصيلحي ومحمود مرعي  والمهندس مدحت القاضي رئيس شعبة خدمات النقل الدولي واللوجستيات، و السيد محمود صقر رئيس قطاع المناطق والمراكز والمنافذ الجمركية و علي محمود الخولي رئيس الإدارة المركزية للمنافذ الجمركية، والأستاذ أحمد السيسي مدير عام البحوث الفنية بمصلحة الضرائب، و مجدي عبد العزيز أمين لجنة الممول والضريبة بغرفة الإسكندرية.

نظمت الغرفة التجارية المصرية بالإسكندرية، السبت الماضي، بمقر الغرفة، اجتماعًا لمناقشة تطوير حلقة السمك بمنطقة الأنفوشي، بحضور الدكتورة جاكلين عازر نائب المحافظ، والمهندس سامح الشيمي عضو مجلس الشيوخ، والأمين العام لغرفة الإسكندرية محمد مهداوي، وعدد من التجار بحلقة السمك.

وتم خلال اللقاء مناقشة آليات تطوير وتنفيذ حلقة السمك، وتحديد أماكن التجار بالحلقة على الخريطة الخاصة به.

وأكدت الدكتورة جاكلين عازر نائب محافظ الإسكندرية، خلال كلمتها أن الهدف من تطوير حلقة السمك خدمة أهالي الإسكندرية والتجار.

وأشارت إلى أن الهدف من اللقاء توضيح آليات التطوير لكبار وصغار تجار السمك بالحلقة، فالجميع سيكون له مكان بالحلقة بعد التطوير.