رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

رئيس «النواب» يصل القاهرة بعد المشاركة فى القمة البرلمانية العالمية لمكافحة الإرهاب

المستشار الدكتور
المستشار الدكتور حنفي جبالي

وصل المستشار الدكتور حنفي جبالي رئيس مجلس النواب والوفد البرلماني المصري المرافق إلى القاهرة عائدًا من ڤيينا، عقب مشاركة بارزة في أعمال المؤتمر العالمي الخامس لرؤساء البرلمانات والقمة البرلمانية العالمية الأولى لمكافحة الإرهاب. 

وشهدت المشاركة البرلمانية المصرية برئاسة المستشار الدكتور حنفي جبالي رئيس مجلس النواب حضورًا بارزًا، ونشاطًا دبلوماسيًا مكثفًا، على المستويين الثنائي، ومتعدد الأطراف، تضمن طرح الرؤى المصرية إزاء القضايا والتحديات العالمية والإقليمية، وكذا لقاءات ثنائية مكثفة مع عدد من رؤساء برلمانات الدول الصديقة والشقيقة، تضمنت سبل تعزيز العلاقات الثنائية والتشاور والتنسيق إزاء القضايا محل الاهتمام المشترك.

وكان قد قال المستشار الدكتور حنفي جبالي رئيس مجلس النواب، إن الإنسانية لا تزال تعاني من ويلات الإرهاب، على الرغم من الجهود الدولية المبذولة للتصدي له، حيث لم تُسعف ترسانة الصكوك الدولية والإقليمية لمكافحة الإرهاب على اقتلاع تلك الظاهرة الخبيثة.

 وأكد خلال كلمته، رئيس مجلس النواب على أن الدولة المصرية لم تنظر يومًا إلى مكافحة الإرهاب بوصفها قضية وطنية، بل وضعتها على قمة سُلم أولويات سياستها الخارجية، ونظرت إليه بوصفه تحديًا عالميًا، ينبغى أن يحظى بالإرادة الصادقة لمجابهته بشكل شامل، مشيرًا إلى أن الدولة المصرية تبنت مُقاربة شاملة في مكافحة الإرهاب، تعتمد على تعزيز الشق التنموي والفكري والاجتماعي بجانب الحل الأمني.

 كما أكد المستشار الدكتور حنفي جبالي على أن الدولة المصرية استشعرت الخطر الإقليمي والدولي الذي يُمثله تحول منطقة الساحل لبؤرة للتنظيمات الإرهاب، وهو ما انعكس على جهودها المُكثفة لدعم الأشقاء في منطقة الساحل لمكافحة الإرهاب.

ودعا المستشار الدكتور حنفي جبالي رئيس مجلس النواب المجتمع الدولي إلى التحلي بالشجاعة والإرادة الجادة لمكافحة الإرهاب، خاصة في منطقة الساحل الإفريقي، كما شدد على ضرورة وضع خارطة طريق برلمانية عالمية لمجابهة الإرهاب حفاظًا على أمن واستقرار المجتمعات.