الإثنين 20 سبتمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

وفد من الاتحاد الأوروبى يزور المتحف العراقى

وفد الاتحاد الأوروبى
وفد الاتحاد الأوروبى فى المتحف العراقي

زار، الأربعاء، وفد من الاتحاد الأوروبي المتحف العراقي ضم الممثل السامي للاتحاد الأوروبي موسيب يوريل، وسفير الاتحاد فيلا فاريولا، والقائم بالأعمال جان برنارد، ورافقهم رئيس هيئة الآثار والتراث العراقية الدكتور ليث مجيد حسين، وتجولوا في قاعات المتحف منها قاعة العصور الحجرية أو عصور ما قبل التاريخ والقاعة السومرية ثم البابلية وبعدها الآشورية والإسلامية، حيث قدم قسم الإرشاد الشروحات المفصلة عن القطع الأثرية وتسلسلها التاريخي.

فى الوقت نفسه، أقامت دائرة الدراسات والبحوث والتدريب الآثاري في الهيئة العامة للآثار والتراث، بالتعاون مع الجانب الألماني محاضرة بعنوان" التنقيبات الألمانية في موقع تل النبي يونس، نينوى الأثرية على قاعة دوني جورج قدمها البروفيسور اشتيفان ماول رئيس مشروع التنقيبات غرب سهل نينوى والبروفيسور بيتر مكلس مدير التنقيبات في المشروع ، بحضور مدير عام دائرة الدراسات والبحوث قاسم طاهر السوداني، ومدير عام دائرة التحريات والتنقيبات علي شلغم، ومدير عام دائرة التراث الدكتور إياد كاظم؛ وعدد من موظفي الهيئة.

وقدمت المحاضرة عدة محاور منها تأريخ تنقيب موقع النبي يونس وأهم نتائج التنقيبات التي حصلت عليها البعثة منذ أول موسم عام ٢٠١٨ حتى ٢٠١٩، وكذلك طرح الرؤى التي تتعلق بموقع النبي يونس وموقع تل قوينجق.

تناول البروفيسور اشتيفان ماول موقع تل النبي يونس وما تعرض له في عام ٢٠١٤ من هجمة بربرية على يد عصابات داعش الإرهابية، وما لحقه جراء ذلك من أعمال حفر ونبش وسرقة حتى إعادة السيطرة على مدينة الموصل 2017 إذ نجحت جامعة هايد بيرك في عام ٢٠١٨ بالحصول على إجازة للتنقيب في هذا الموقع لإنقاذ ما يمكن إنقاذه.

كما تطرق البروفيسور بيتر مكلس إلى الأنفاق التي أحدثها عناصر تنظيم داعش الإرهابي في الموقع؛ حيث كانت شبكة أنفاق داعش تهدد بخطر انهيارها سلامة الموقع يومًا بعد يوم، إضافة لذلك كانت الأنفاق متاحة للجميع في ظل وضع أمني مضطرب زاد من خطر فقدان بعض من آثاره، إذ كان لبعثة جامعة هايد بيرك حتى صيف عام ٢٠١٩  قبل بدء جائحة كورونا، ثلاثة مواسم تكللت بنتائج اكتشافات مهمة وفريدة لموقع أقرب مهم طالما يسعى المختصون لمعرفة المزيد عن تاريخها والبحث عن بقايا آثارها.

كما سلط الضوء على مواسم التنقيب الخاصة بالبعثة الألمانية، وأهم اكتشافاتها واستنتاجاتها إضافة إلى طرح رؤية المشروع الخاص بإعادة بناء هذا الموقع وإحيائه من جديد.